أخر تحديث : الخميس 16 فبراير 2012 - 10:19 صباحًا

رسالة مفتوحة إلى السيد وزير العدل والحريات

بوابة القصر الكبير | بتاريخ 16 فبراير, 2012 | قراءة

الحمد لله وحده والصلاة والسلام على اشرف المرسلين محمد صلى الله عليه وسلم ، وبعد

من : عائلة الحاج الحسين وقاس
رقم بطاقة التعريف الوطنية : P101969
الساكن بحي امزرو المقاطعة الحضرية الأولى
ص ب 89 – زاكورة- الهاتف : 0666014849

إلى السيد: معالي وزير العدل والحريات الرباط.
الموضوع: طلب مقابلة

معالي الوزير :
تتشرف عائلة الحاج الهاشمي وقاس المعتقل بالسجن المحلي بورزازات رقم الاعتقال 21518 أن ترفع إلى مقامكم الكريم ملتمسها الرامي إلى الآذن لرب الأسرة السيد الحاج الحسين وقاس الحامل لبطاقة التعريف الوطنية P101969 لمقابلتكم بشكل شخصي وتخصيص قسط من وقتكم الثمين لبسط و عرض على أنظاركم مجموعة من الأمور عرفتها جميع أطوار قضية ابننا الحاج الهاشمي وقاس من البحث التمهيدي إلى المحاكمة
معالي الوزير :
إننا معالي الوزير المحترم نحن على أدراك ووعي كبيرين أن الأمانة الملقاة على عاتقكم كبيرة وجسيمة ، وذلك بتوليكم أمور القضاء في المملكة السعيدة وما إدراك ما القضاء لما له من دور مهم في حياتنا ، لكن إرادتكم كبيرة ووعيكم بجسامة هذه المهمة جعلتنا لا يخالجنا أي ريب في السير في درب الإصلاح تحت القيادة الرشيدة لأمير المؤمنين جلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده .
معالي الوزير :
إن إقحام ابننا في قضية الاتجار الدولي في المخدرات تطرح عدة تساؤلات كبيرة وخطيرة ، مع أننا نجزم بانه بعيد عن ذلك والحكم عليه بثمانية سنوات حبسا نافذة بمحكمة الاستئناف بورزازات ، وما عشنا في جميع أطوار هذه المحاكمة جعلتنا متمسكين ببراءة ابننا الذي يقبع في السجن والجناة أحرار ، لاشك أن الحكم على مواطن بالسجن وهو برئ يعتبر فعلا مخالفا للقانون وما بلكم سيدي ومعالي الوزير الموقر أن يقبع ابننا في السجن ككبش فداء ومن اجل طي ملف خطير سل المداد عليه كثيرا في منطقة الجنوب الشرقي إلا وهو عصابات إجرامية تتاجر بالمخدرات وتحظى بالنفود .
معالي الوزير:
ومن اجل بسط على سيادتكم مجموعة من الأمور ستمكنكم من التدخل لرفع الظلم الذي تعرض له ابننا ونحن معه نعيش في ظروف نفسية خطيرة لأننا بعيد كل البعد عن هذه الاتهامات الخطيرة تلتمس منكم عائلة الحاج الهاشمي وقاس الإذن لها بمقابلتكم بشكل مباشر ونشر القضية بتفاصيلها على مقامكم الكريم متمنية لكم النجاح في مهمتكم النبيلة والشريفة داعية الله العلي القدير أن يديم عليكم رداء الصحة والعافية وان يكلل جميع خطواتكم بالنجاح والتوفيق تحت القيادة الرشيدة لأمير المؤمنين جلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده والسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته .

وحرر بزاكورة في :13 فبراير 2012 .

إمضاء : الحاج الحسين وقاس

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع