أخر تحديث : الثلاثاء 28 فبراير 2012 - 12:51 صباحًا

جمعية اوراش للتنمية تطالب المسؤولين بوضع لحد مظاهر التهميش والإقصاء

يوسف التطواني | بتاريخ 28 فبراير, 2012 | قراءة

 في ندوة صحفية نظمتها جمعية اوراش للتنمية طالبت المسؤولين بوضع حد  مظاهر التهميش والإقصاء وتكافؤ الفرص في مشاريع المبادرة الوطنية للتنمية البشرية بإقليم العرائش عقدت جمعية اوراش للتنمية بالقصر الكبير يوم السبت 25 فبراير 2012 بالمركز الثقافي ندوة صحفية حضرها عددا من الفعاليات الإعلامية والحقوقية والمدنية وذالك على الشكل التالي: مراسل جريدة أخبار اليوم ـ جريدة الخبر المغربية ـ جريدة الصباح المغربي ـ نادي الصحافة والاتصال ـ منتدى الصحافة والإعلام ـ الجمعية المغربية للصحافة والإعلام ـ جريدة لادبيش .

 الهيئات الحقوقية : الجمعية المغربية لحقوق الإنسان ـ المنتدى المغربي للحقيقة والإنصاف ـ منتدى حقوق الإنسان بشمال المغرب ـ بدائل الشمال للديمقراطية وحقوق الإنسان . الهيئات السياسية : النهج الديمقراطي ـ الحزب الاشتراكي الموحد ـ الهيئات الثقافية : اتحاد كتاب المغرب ـ رابطة الإبداع الثقافي . الهيئات التنموية المحلية ـ: شبكة ودا ديات الأحياء والجمعيات التنموية ـ جمعية الأصالة لحي الطابية للتنمية والثقافة والرياضة ـ التنسيقية المحلية لمكافحة الفساد بالقصر الكبير .

الندوة تضمنت تقريرا قدمته الجمعية المنظمة شمل مسار نضالات أعضاء الجمعية . احتجاجا على سد باب الحوار وتنصل المسؤولون من مجمل الوعود المقدمة لهذه الفئة من الشباب المعطل.

فبعد أن تم إقرار مشروع نقر البضائع (06 سيارات لنقل البضائع) من اجل المساهمة في الإدماج الاجتماعي وتشجيع مبادرات هؤلاء الشباب في إطار التشغيل الذاثي ، تنصل المسؤولون من مرافقة المشروع كما هو متفق عليه .

كما أن جميع المشاريع المقدمة من طرف هذه الجمعية يكون مصيرها الإقصاء والتهميش. كما تسجل جمعية أوراش أن عددا من الجهات بالإقليم دأبت على الاستفادة من مشاريع المبادرة الوطنية مرارا وتكرارا ضدا على مبدأ تكافؤ الفرص وبدون أن تكون لتلك المشاريع المحضوضة مرد ودية اجتماعية أو أن تساهم في إنقاذ اسر من الهشاشة بل وأصبحت تلك المشاريع وسيلة للإثراء بلا سبب.

أعضاء الجمعية طالبوا من خلال حركتهم الاحتجاجية تشكيل لجنة تقصي الحقائق في هذه القضايا ووضع حد لكل مظاهر إهدار المال العام وكل مظاهر الزبونية والمحسوبية التي تطال تدبير المبادرة ، وهو ما يجعل الإقليم يعاني من كل مظاهر التهميش والإقصاء والفساد وهدار فرص التنمية المستدامة والعدالة الاجتماعية.

الهيئات الحاضرة عبرت عن تضامنها المبدئي مع نضالات ومطالب جمعية اوراش مطالبة بفتح باب الحوار ومنادية بفتح تحقيق حول واقع مشاريع المبادرة الوطنية للتنمية البشرية. وتم الاتفاق على تشكيل لجنة دعم جمعية اوراش ومراسلة المسؤولين واتخاذ عدد من المبادرات النضالية والإعلامية والإشعاعية مع هذه الجمعية .

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع