أخر تحديث : الإثنين 5 مارس 2012 - 12:09 صباحًا

القصر الكبير : الجمعية المغربية لحقوق الإنسان تتضامن مع سكان الجماعة السلالية

بوابة القصر الكبير ـ متابعة | بتاريخ 5 مارس, 2012 | قراءة


يتعرض سكان الجماعات السلالية ـ دوار البناندة ـ السريمة ـ اولاد يشو ـ منذ عقود طويلة من استغلال بشع لأراضيهم الزراعية من طرف شركة اللوكس الفلاحية الاسبانية , حيث تغلغلت إلى المنطقة منذ الفترة الاستعمارية , واستحوذت على أجود الأراضي منذ الثلاثينات من القرن الماضي.

ولقد عانت ساكنة المنطقة من ترامي واستغلال هذه الشركة للأراضي حيث استمر هذا الحيف التاريخي إلى حدود اليوم . كما لم يتخذ المسؤولون أية إجراءات لإنصاف الساكنة في استرجاع أراضيهم المغتصبة ورفع كل مضاهر الفقر والتهميش والاضطهاد .بينما تجني هذه الشركة الكولونيالية الثروات الطائلة على حساب بؤس الساكنة.


في مواجهة هذا الاستغلال طالبت الساكنة بوضع حد لهذه المعاناة عبر سلسلة من الملتمسات والمراسلات موجهة إلى السلطات قصد حثها على التدخل وإنصافهم . ووقف نزيف الخروقات والاستغلال الذي يتعرضون له .

ومن اجل استرجاع أراضيهم التي يملكون وثائق ملكيتها بموجب رسم عدلي وعدد من الوثائق الرسمية ومنها مرسوم رقم 260656 لتحديد الوعاء العقاري الجماعي لقبيلة الخلوط بدائرة القصر الكبير المنشور بالجريدة الرسمية عدد 2496 بتاريخ 26 غشت 1960 وكذا مطلب التحفيظ عدد 395ـ 36 .

الجمعية المغربية لحقوق الإنسان فرع القصر الكبير التي تلقت طلبات المؤازرة من الدواوير المعنية , وعقدت جلسات تواصل معها وتدارست جميع جوانب قضيتهم. تعلن مساندتها لمجمل مطالب الساكنة العادلة والمشروعة , وتستنكر كل الاعتداءات والمضايقات التي يتعرضون لها ومنها المتابعات الجائرة التي تطالهم حاليا ومن ضمنها تحرير محاضر لدى الدرك الملكي في حقهم ومحاولة بث الرعب في الساكنة قصد إذلالها وتأبيد كل مضاهر العبودية والاستغلال في حقهم , وثنيهم على المطالبة بحقوقهم التاريخية.

الجمعية وهي تؤكد تضمنها المبدئي مع ساكنة هذه الدواويير في مطالبهم المشروعة تعلن عزمها على اتخاذ كل المبادرات النضالية والخطوات الكفيلة لصيانة حقهم في الأرض ووقف كل أشكال الانتهاكات السافرة التي تطال حقوقهم كما هي مسطرة في المواثيق الدولية لحقوق الإنسان.

 

28 ـ 02 ـ 2012المكتب المحلي

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع