أخر تحديث : الجمعة 27 أبريل 2012 - 12:14 مساءً

القصر الكبير : مدير يعدم أشجارا بمدرسة بئر انزران

بوابة القصر الكبير ـ متابعة | بتاريخ 27 أبريل, 2012 | قراءة

خلال العطلة الربيعية الحالية ، عرفت مدرسة بئر أنزران ، جريمة بيئة بامتياز ، بطلها أحد الأطر التربوية ، الذي عمد إلى اجتثاث اكثر من عشر أشجار كانت تشكل سياجا للمدرسة .
كما عمد نفس الإطار إلى اقتحام السكن الإداري ، و العبث ببعض محتوياته من المتلاشيات .
الإطار التربوي ، هو مدير مجموعة مدارس صف تراولة ، الذي استفاد من الحركة الانتقالية مؤخرا ، و سيلتحتق بمدرسة بئر أنزران خلال الموسم الدراسي المقبل 2012 ـ 2013 ، و من المفترض ان يتسلم مهامه في عضون شهر يونيو 2012 .

لكن ، و ضدا على جميع المواثيق التي توصي بالحفاظ على البيئة ، و ضدا على الرسالة التربوية التي تحض الجيل الجديد على غرس الأشجار ، قام هذا المدير بقطع أشجار يزيد عمرها عن العشر سنوات .
الخبر وصل الى مسؤولي النيابة الاقليمية التي من المفترض ان تتصرف قبل ان يعمد الى قطع باقي الاشجار .
بوابة القصر الكبير ، عمدت إلى الإتصال بنيابة وزارة التربية الوطنية بالعرائش ، دون ان تتلقى اي جواب حول الحادث .
كما اتصلت بالمدير الحالي لمدرسة بئر انزران ، الذي أكد واقعة قطع الأشجار ، كما أكد عدم توصله بأي إشعار رسمي بعملية القطع ، التي تمت في غيابه ، على اعتبار انه يزاوله مهامة بذات المؤسسة إلى غاية متم السنة الدراسية الحالية .

بوابة القصر الكبير ، من جهة أخرى ، حاولت الإتصال بالمدير المعني ، من أجل الاستماع الى وجهة نظره ، لكن تعذر عليها ذلك ، لصعوبة الوصول إلى هاتف المعني بالأمر .
المفارقة ، ان المدير القادم من صف تراولة ، لا زال يمارس مهامه بنفس المؤسسة ، و لن يلتحق بشكل رسمي ببئر انزران إلا في شهر يونيو .
هذا السلوك استنكره عدد من رجال و نساء التربية بالقصر الكبير ، كما تساءل البعض منهم عن مصير عدد من الشكايات التي قدمت للنيابة في حق هذا الإطار التربوي ، و نتائج التحقيقات التي أجريت معه ، و كذا من يوقف هذه ” السوريالية التربوية ” حسب تعبير إطار تربوي لبوابة القصر الكبير .

 

 

 

 

 

 

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع