أخر تحديث : الأربعاء 30 مايو 2012 - 3:08 صباحًا

القصر الكبير: يوم دراسي :”الإعلام المدرسي و دوره في تفعيل الحياة المدرسية” بثانوية علال لوديي

بوابة القصر الكبير | بتاريخ 30 مايو, 2012 | قراءة

نظم منتدى الصحافة و الإعلام بالقصر الكبير بتنسيق مع الجمعية المغربية للصحافة و الإعلام، يوما تكوينيا استهدف تلميذات و تلاميذ الثانويات الإعدادية و التأهيلية أعضاء أندية الصحافة و الإعلام ، و ذلك يوم السبت 26ماي 2012 بفضاء الثانوية الإعدادية “علال لوديي”

و قد حضر هذا اليوم علاوة على أعضاء الجمعيتين نخبة من الأساتذة المهتمين بالفعل الإعلامي بالإقليم إضافة ل 47 تلميذة و تلميذا صحبة منسقي أندية الصحافة المدرسية و قد نظم هذا اليوم التكويني تحت موضوع:افتتح اليوم بقراءة الفاتحة على روح فقيد المنتدى الأستاذ ” محمد عادل الخمليشي” لتتليه كلمات لكل من :

” الإعلام المدرسي و دوره في تفعيل الحياة المدرسية”

• مديرة المؤسسة المحتضنة للنشاط الأستاذة “حكيمة فرطاط”.
• منتدى الصحافة و الإعلام تلاها الأستاذ” الخليل الفقي”.
• الجمعية المغربية للصحافة و الإعلام قدمه الأستاذ “عبد الله البعض”.

و استتبع ذلك تقديم ثلاثة عروض نظرية هي:

* عرض الأجناس الصحفية أطره الأستاذ “عبد الله البعض”
* عرض دور الأندية المدرسية أطره الأستاذ “محمد الدغوغي”.
* عرض الصعوبات التي تعترض الإعلام المدرسي قدمه الأستاذ” أنوار الكنوني”.
و في ختام هذه الفقرة دعا الأستاذ الغالي العرافي مسير الجلسة الحضور لاستراحة شاي.
و بعد ذلك تم تقسيم المستفيدات و المستفيدين إلى ثلاث مجموعات ليشتغلوا على إيقاع ورشات تطبيقية أشرف على تأطيرها :
* الأستاذ ” مصطفى العبراج” في ورشة الإعلام الالكتروني.
* الأستاذ “عبد الله البعض ” في ورشة الأجناس الصحفية .
* الأستاذ “أنوار الكنوني ” في ورشة الصعوبات التي تعترض الإعلام المدرسي.
و اختتم اليوم بتقديم تقارير الورشات و مناقشتها ،كما تفضل الأستاذ الغالي العرافي المشرف العام على اليوم التكويني بشكر كل من ساهم في إنجاح فعاليات اليوم بدأ بالسيدة مديرة المؤسسة المحتضنة للنشاط و الأساتذة مؤطري الفقرات و التلاميذ المستهدفين إضافة إلى النيابة الإقليمية بالعرائش في شخص السيد النائب الإقليمي لوزارة التربية الوطنية.
و تجدر الإشارة على أن أشغال اليوم الدراسي عرف بعض الارتباك حينما هاجمت عصابة إجرامية أحد التلاميذ المنسحبين من الأشغال ليلتحق بامتحانات قسمه بثانوية علال بن عبد الله، قبل أن يتفاجأ بالهجوم عليه قصد سرقته، حيث تدخلت الشرطة و الإسعاف في عين المكان، و خلف هذا الحادث استياء الحضور و تم نقاش واقع غياب الأمن المدرسي بالمدينة، حيث أكدت السيدة مديرة ثانوية علال لوديي المحتضنة للنشاط الإعلامي، أن الأمن بالمؤسسة يمثل إشكالا حقيقيا خارج المؤسسة و داخلها، و سبق لها أن تقدمت بطلب للجهات المعنية بالموضوع ملتمسة إياهم ضمان الأمن و توفير رجال الشرطة بشكل دائم اعتبارا للموقع الجغرافي التي توجد فيه الإعدادية، كما عزم المؤطرون لأشغال اليوم التكويني إلى ضرورة تنظيم يوم دراسي خاص ب” انعدام الأمن بالمؤسسات التعليمية” و مناقشة الظاهرة بحضور كل الفاعلين.

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع