أخر تحديث : الخميس 5 يوليو 2012 - 10:12 مساءً

القصر الكبير : جمعية الأنوار النسوية تختم الأنشطة الاجتماعية التربوية للموسم الحالي

ذة. نادية بنمسعود | بتاريخ 5 يوليو, 2012 | قراءة

أقيم بمركز التكوين لتنمية كفاءات النساء التابع لجمعية الأنوار النسوية يوم 30 يونيو و 1 يوليوز 2012 ، حفل الأيام الثقافية الختامية للأنشطة الاجتماعية التربوية بالمؤسسات التعليمية من أجل دعم التمدرس ومحاربة الهدر المدرسي ، يأتي هذا المشروع التربوي بشراكة مع كل من ودادية مدريد بإسبانيا وجمعية كونيموند الاسبانية .

خلال هذين اليومين تم الاحتفاء بمشروع دام سنة من العمل داخل المؤسسات التعليمية ، عن طريق طرح بعض الأفكار البسيطة والممكنة لمحاربة الهدر المدرسي ودعم التمدرس ، بلفت انتباه التلميذ الى قيم الجمال اللتي توجد بداخل الذات ، وذلك عن طريق تنظيم أوراش مختلفة ، وتحديدا في المسرح والموسيقى والفنون التشكيلية وورش الحكاية. إضافة إلى فتح مشروع حصص الاستماع للتلميذ وتمكينه من الدعم النفسي والاجتماعي.

كما عرف مركز التكوين لتنمية كفاءات النساء التابع لجمعية الأنوار النسوية، أنشطة مختلفة ، حيث تم تكريم الناشطة الحقوقية والفاعلة السياسية الأستاذة : زهور أعلاوي ، كما تم توقيع مجموعة قصصية للأطفال ، اضافة الى ندوة من القاء الدكتور النفسي : أحمد لمليطي حول أهمية اللعب عند الأطفال ، أيضا قراءة لمشروع الانصات للتلاميذ داخل المؤسسات التعليمية ، كما استضيفت الشاعرة وداد بنموسى للبوح بأجمل ما سطره قلمها الشعري اهداأ لأطفال القصر الكبير ، تخلل هذا الحف أيضا ، عروض مسرحية ووصلات غنائية أداها الأطفال المستفدين من المشروع التربوي .

أكدت رئيسة جمعية أنوار النسوية الأستاذة : سعاد الطود لبوابة ومنتديات القصر الكبير ، على أن هذا المشروع لايطرح برنامجا يجمل حلول جاهزة ، ولكنه قد يكون مدخل لتشخيص مشكلة عميقة توجد بمؤسساتنا التعليمية ، وان الاقتراب لهؤلاء الأطفال والاستماع اليهم قد يكون مدخلا لايجاد الحل.

 

 

 

 

 


 

 

 


أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع