أخر تحديث : الأربعاء 25 يوليو 2012 - 8:00 صباحًا

القصر الكبير : البراءة للعياشي و ستة أشهر للحمبوش على خلفية أحداث الشليحات

زكرياء الساحلي | بتاريخ 25 يوليو, 2012 | قراءة

شهدت المحكمة الابتدائية بالقصر الكبير يوم الثلاثاء 24 يوليوز 2012 انطلاق الجلسة الرابعة لمحاكمة العياشي الرياحي و عبد السلام الحنبوش بن محمد المعتقلين على خلفية أحداث شليحات الأخيرة .

المحاكمة التي دامت ما يقارب الست ساعات شهدت ملاسنات شديدة ما بين النيابة العامة و هيئة الدفاع  المكونة من 25 محام من هيئة الرباط و طنجة يتزعمهم النقيب عبد الرحمان بن عمرو، عبد السلام الشاوش، و إدريس حيضر، و البقيوي عبد السلام…حيث أكدت هيئة الدفاع إلى عدم وجود حالة التلبس في قضية العياشي و أن النيابة العامة تعتمد على المزاجية وليس على القوانين في التعاطي مع الملفات السياسية.

هيئة الدفاع طالبت حضور ثلاث شهود كانوا مع العياشي الرياحي الذين نفوا حضوره أثناء الأحداث، في حين النيابة العامة استدعت شهود الثلاثة ضد العياشي حيث تغيب منهم إثنين وحضر واحد فقط هو “عبد العزيز الحمبوش” الذي نفى بدوره حضور العياشي أثناء إندلاع أحداث الشليحات، الجلسة حضرها كذلك  ستة ضحايا من عناصر الدرك الذين صرحوا بعدم التمكن من معرفة أو رؤية العياشي لكثرة المتظاهرين.

و بناءً على مسار المحاكمة و المرافعات التي عرفتها من بينها تصريحات الشهود أكدت هيئة الدفاع على عدم مصداقية محاضر الضابطة القضائية و أن الملف مفرك و سياسي و أن هناك محاولة للزج بالحقوقي و الإعلامي الرياحي في أحداث شليحات ، و عليه حكمة المحكمة الابتدائية ببراءة المعتقل العياشي الرياحي و بسجن الفلاح عبد السلام الحمبوش بن محمد بالسجن ستة أشهر نافدة و غرامة مالية قدرها 500 درهم.

 


أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع