أخر تحديث : الأحد 23 سبتمبر 2012 - 12:15 صباحًا

القصر الكبير : أستاذة تتعرض لخطف حقيبتها اليدوية في الشارع العام

محمد القاسمي | بتاريخ 23 سبتمبر, 2012 | قراءة

 

تعرضت أستاذة صباح اليوم السبت 22 شتنبر لعملية سرقة بالنشل لحقيبتها اليدوية بشارع 20 غشت أمام مسجد الفتح ، بالقصر الكبير .

الأستاذة التي كانت في الساعة العاشرة صباحا برفقة زمليتين لها ، تفاجأت بلص – شاب في العشرين من عمره ـ يسلب منها حقيبتها اليدوية ، فلم تجد غير الاستغاثة بالمارة عبر الصراخ ، بينما بقيت زميلتاها في حالة ذهول لعدم استيعابهن ما يحدث أمامهن .

بعض الشباب ممن تصادف وجودهم مع عملية السرقة ، طاردوا اللص الذي توجه إلى سوق للا رقية ، لكن أمام إصرار الشباب على اللحاق به ، استل سكينا من الحجم الكبير لثني المطاردين عن اللحاق به ، قبل أن يرمي الحقيبة على الأرض و يواصل سيره و كأن شيئا لم يكن .

الأستاذة التي تعرضت للسرقة ، تعيش وضعا نفسيا متأزما نتيجة للحادث ، حسب صرح زوجها لبوابة القصر الكبير  أنها أصبحت تشعر بالرعب بمجرد التفكير في مغادرة بيتها ، خاصة و أن ما تعرضت له كان في واضحة النهار و في مكان يعرف حركة نشيطة .

جدير بالذكر أن معدل الجريمة قد ارتفع بشكل مهول في الأشهر الأخيرة بالمدينة ، حيث لا يكاد يمر يوم دون أن نسمع عن حوادث اعتداء او سرقة يتعرض لها المواطنون ، الذين أصبح الأمن يشكل لهم هاجسا مقلقا ، و أصبح توفيره ضرورة مستعجلة .

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع