أخر تحديث : الأحد 31 أكتوبر 2010 - 8:47 صباحًا

العرائش : دورة تكوينية لفائدة المسئولات عن مراكز التربية والتكوين

ذ.محمد كماشين | بتاريخ 31 أكتوبر, 2010 | قراءة

دورة تكوينية لفائدة المسئولات  عن مراكز التربية والتكوين التابعة للتعاون الوطني في موضوع :

تقنيات الاستماع ومخطط الدعم والمرافعة لفائدة النساء ضحايا  العنف والفتيات المهددات .

 



على مدى يومين  25و26اكتوبر 2010نظمت جمعية” الأيادي المتضامنة” دورة تكوينية لفائدة المسؤولات عن خلايا الاستماع ،بمراكز التربية والتكوين، التابعة للمندوبية الإقليمية للتعاون الوطني في العرائش، وذلك في إطار اتفاقية الشراكة المبرمة بين هذه الأخيرة والجمعية، وقد توزعت أشغال الدورة في يومها الأول  على :

– تقديم الورشة ورسم الأهداف المنتظرة، إلى جانب التذكير بمفهوم العنف ضد النساء، والوقوف على أنوعه، خصوصا القائم على النوع الاجتماعي  عبر مناقشة الخلاصات .

وقد كان للمشاركات انجاز تمارين تشاركية، لمعرفة كيفية مواجهة العنف وتقديم المساعدة  للضحية،  وذلك قصد انجاز خطة موحدة لمساعدة المرأة  المعنفة،، واثر ذلك عرضت أعمال المجموعات قصد الاغناء عن طريق المناقشة .

– ومن اجل دعم مكتسبات المشاركات بخصوص الموضوع قدمت المؤطرة السيدة فاطمة واياو، عرضا  تضمن معرفة تقنيات الاستماع،  وإطارها التنظيمي ، وكذا خلق مجموعات الدعم المستندة على مبدآ التبادل واعتبار النساء أفضل الخبراء عندما يتعلق الأمر بوضعيتهن الخاصة  بفضل التعاون وتقاسم المعلومات تستطيع النساء الحفاظ على حياتهن . ( أنواعها ومواضيعها ) ومعايير انتقاء المنشطات .

وعن أشغال اليوم الثاني فقد تضمنت تجسيدا لدور المستمعة و  المرأة  المعنفة ، مع تسجيل ملاحظات المشاركات في شأن جلسات الاستماع ،، وتدوين الخلاصات بخصوص معيقات الاستماع الجيد ،وعراقيله، ولتوضيح ذلك تم اللجوء لتقنية الزوبعة الذهنية لتحديد لائحة لمجموعة من المعيقات، وكيفية العمل على تجاوزها .

وقد كانت الخطوة الموالية التعرف على تعريف علمي للفتاة المهددة، ووضع خطة للاشتغال من اجل إنقاذها عبر امتلاك تقنيات محددة، وتعيين نوع المساعدة، والوسائل المستعملة .

– من المفيد للمنشطة التعرف على أعراض الفتاة المهددة، وتقنيات الاستماع، ودور التربية الوقائية التي تهدف إلى  حث الفتيات على تجنب اللجوء إلى الدعارة، أو إلى أي شكل من أشكال الاستغلال، وهي النقط التي أكدت عليها السيدة المؤطرة، إلى جانب امتلاك وسائل العمل المتمثلة في استمارة أولية ، واستمارة نهائية، وأخرى لتقييم العملية .


في الختام كان للمشاركات أن خرجن بالتوصيات التالية :

–         التوعية والتحسيس لتغيير التفكير النمطي السائد.

–         العمل على تغيير بعض القوانين الحالية والمعرقلة للحد من كل أشكال العنف ضد المرأة.

–         سحب البند المرتبط بصلاحية القاضي في الإذن لزواج القاصر .

–         الاعتراف بمهنتي : المستمعة والمساعدة الاجتماعية مع ضرورة التمتع بالحماية الاجتماعية .

–         مطالبة الحكومة بخلق مراكز الإيواء، والمشاركة في تسييرها من طرف المهتمين .

–         تفعيل صندوق التكافل الاجتماعي .

–         تعميم مجانية دعوي النفقة والتطليق.

–          مجانية دعوي ثبوت الزوجية والنسب بالمحاكم .

–         عقد دورة تدريبية للمقبلين على الزواج من الجنسين .

–         الاعتراف بمهنة ربة البيت

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع