أخر تحديث : الخميس 24 يناير 2013 - 7:37 مساءً

السعيدي: كتاب الضبط بالقصر الكبير لم يتقدموا بأي شكاية ضد رئيسهم ووزارة العدل “تحرف مسار معركتنا”

عمر المزين كود | بتاريخ 24 يناير, 2013 | قراءة

 

نفى عبد الصادق السعيدي، الكاتب العام للنقابة الديمقراطية للعدل، أن يكون وزير العدل والحريات، مصطفى الرميد، اتخد قرارا يقضي بإعفاء رئيس مصلحة كتابة الضبط بمحكمة القصر الكبير من مهامه، على خلفية شكايات وردت في حقه من طرف عدد من كتاب الضبط الذين يعملون تحت إمرته بذات المحكمة.
وقال السعيدي لـ”كـود” إن كتاب الضبط بابتدائية القصر الكبير لم يتقدموا بأي شكاية ضد رئيس مصلحتهم، فخر الدين بن حدو، “وهي محاولة بائسة وفاشلة من طرف وزارة العدل والحريات لتحريف مسار معركتنا في قضية المس بالحقوق والحريات النقابية”، يقول السعيدي، مشددا على ما راج بخصوص إعفاء رئيس مصلحة كتابة الضبط بأنه مجرد إشائعات وترهات يعلم حقيقتها كل موظفي المحكمة المذكورة، وكذلك موظفي محاكم المملكة والدليل هو الاعتصام الذي نظم بنفس المحكمة تنديدا بالقرار الجائر لوزير العدل.

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع