أخر تحديث : الإثنين 10 يناير 2011 - 6:07 مساءً

موظفوا الجماعات القروية يحتجون على تأخير رواتبهم الشهرية

زكريــاء الـساحلي | بتاريخ 10 يناير, 2011 | قراءة

 

خاض موظفو الجماعات القروية بالقصر الكبير يوم الإثنين 10 يناير 2011 وقفات احتجاجية متفرقة في المكان و متوحدة في الزمان، حيث شهدت كل من جماعات: اقصر بجير، ولاد وشيح، سوق الطلبة، تطفت، القلة، السواكن، وقفات احتجاجية في مقرات العمل دامت لمدة ساعة من 11 إلى 12 صباحا. وذلك بسبب التأخير في صرف رواتب المستخدمين التي كانت من المفترض أن تصرف يوم 24 من الشهر المنصرم، و الأن بعد مرور أكثر من سبعة عشر يوما على هذا التأخير، لازالت رواتب الموظفين لم تعرف طريقا للوجود.

 وهو ما وضع جل مستخدمي هذه الجماعات في محنة اقتصادية فجائية دفعتهم للبحث عن قروض لتخطي هذا الوضع، ويؤكد أحد الموظفين أن هذه الوقفات جرت بدون أي تنسيق مع النقابات لحدود الساعة و أن الموظفين يعتزمون خوض سلسلة من المعارك حتى تحقيق مطلبهم.
و تجدر الإشارة إلى أن موظفي الجماعات المحلية يعانون من هزالة الراتب زيادة على حرمانهم من الترقية المهنية، و المباريات المهنية الداخلية، وكذا من الترسيمات و تسوية الوضعية بالنسبة لحاملي الشهادات العليا.

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع