أخر تحديث : الثلاثاء 28 مايو 2013 - 3:59 مساءً

واقعة سطو مسلح على ضفاف لوكوس ” بالقرب من معمل الأحذية

فرقان أباخا | بتاريخ 28 مايو, 2013 | قراءة

ظهيرة يوم الإثنين 27 ماي 2013 تعرضت أنا فرقان أباخا و السيد عبد الصمد يوس لسطو مسلح من عصابة بواسطة السيف و الساطور .. قدرنا الوحيد أننا نتنزه بالقرب من معمل الأحذية كل 15 يوما … و بعد كر وفر تمكنا من النجاة بأعجوبة برعاية الألطاف الإلاهية و الخسارة الوحيدة كانت السطو على دراجة نارية .

و بعد تبليغ للدرك الملكي ، للقصر الكبير ، قامو مشكورين بمعاينة ميدانية و الإتصال بمصادرهم الخاصة للإستعلام عن الجناة بعد أن أعطيناهم أوصاف دقيقة .. على إثر ذلك تلقى الدرك إخبارية تفيذ بأن الجناة المفترضين حسب الأوصاف ، ذهبوا ثم رجعوا من دوار ” القشاشرة ” .

تنقلت رفقة الدرك على متن سيارة خاصة في الإتجاه المعلوم و لكن دون مصادفة ..و بمجهوداتنا الخاصة ، كونا مجموعة من خمسة أفراد كل تكلف بمهمة ، و قمنا بالتوجه في المساء إلى دوار ” القشاشرة ” و حينها تأكدنا من الساكنة أن الجناة هم فعلا من المنطقة . . و نحن نبحث عليهم بداخل الدوار و إذا المفاجأة إلتقينا بهم و معهم الدراجة المعلومة و يتوفرون على ثلاث سيوف و ساطور و هم في حالة هستيريا نتيجة الحبوب المهلوسة .. وقمنا بتحرير الدراجة بمساعدة شابين نعرفهم تطوعا من ساكنة المنطقة الذي نشكرهم على المساعدة البطولية في وجه العصابة الناشطة بالمنطقة ..

نهيب بساكنة القصر الكبير إلى أخد الحيطة و الحذر ، فما عادت المدينة و لا ضواحيها في أمان .. و هذه العصابة تنشط خصوصا في المحور الممتد من طريق الرباط إلى القوس على الطريق الوطنية و الطريق الممتدة من حي الحلوفي إلى طريق السد عبر دوار الحلالفة ..

الصور من الأرشيف

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع