أخر تحديث : الأربعاء 29 مايو 2013 - 11:26 مساءً

امتحانات الباكالوريا: السيد النائب يشدد على تفعيل المساطر دون استثناء

ن إ و ت و ـ العرائش | بتاريخ 29 مايو, 2013 | قراءة


استنادا لفحوى المذكرة الوزارية رقم 4514 – 2 بتاريخ  30نونبر 2012 ، ومذكرة الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة طنجة تطوان تحت رقم 3 بتاريخ 17 ماي 2013 في شأن تنظيم امتحانات نيل شهادة الباكلوريا دورة 2013، وفي اطار الاعداد القبلي لامتحانات الباكلوريا 2013، عقد السيد النائب الاقليمي لوزارة التربية الوطنية الأستاذ الناجي شكري بمقر النيابة صبيحة يوم الأربعاء 29 ماي 2013 اجتماعا بالسادة رؤساء مراكز اختبارات الباكلوريا بهدف وضع آخر الترتيبات الخاصة بالامتحان .

فبعد الترحيب بالحضور، وذكر سياق الاجتماع وما يؤطره من مذكرات ومراسلات، طلب السيد النائب معرفة وضعية كل مركز من المراكز،  مع عرض اكراهاته المرصودة رغبة في ايجاد حلول لها تيسيرا لظروف عادية تمر فيها أجواء الاختبارات . ومن بين المعيقات التي طرحت، مشكل مقاطعة أساتذة الاعدادي والابتدائي، نقص الاداريين، الشواهد الطبية المدلى بها ابان الامتحان من طرف مراقبي الإجراء، خروج بعض المراقبين الى الممرات بهدف التدخين أو ربط مكالمة هاتفية أثناء مزاولتهم الحراسة، مشكل الأمن في محيط المراكز …
وقد تدخل السيد النائب بعدها لإعطاء أجوبة شافية استنادا للدليل الخاص بالامتحان، مشيرا في ذات الوقت على أن امتحانات الباكالوريا استحقاق وطني يتطلب تعبئة وانخراط الجميع من أجل انجاحه. وشدد على تفعيل المساطر دون أي استثناء في حق كل من قصر في تأدية هذا الواجب الوطني غيابا أوتهاونا أو تقاعسا.
وبخصوص الأمن أوضح أن هذا الأمر موكول للنيابة بالتنسيق مع السلطات الترابية والأمنية وستتخذ جميع الاحتياطات لتوفير الأمن بمحيط مراكز الامتحان طيلة أيام اجراء الاختبارات وقد صدرت مذكرة للسيد وزير الداخلية في هذا الصدد. وعلاقة بالتدخين واستعمال الهاتف أثناء مزاولة الحراسة فأكد السيد النائب أن القانون يحرم التدخين في المؤسسات العمومية، كما أن ربط المكالمات الهاتفية أثناء مزاولة المهمة يعوق صاحبه عن أداء واجب الحراسة، من جهة، كما يجعله محل شبهة تستوجب مساءلته.
وكانت المناسبة سانحة له لاعطاء بعض التعليمات من بينها :
أن تنظيم عملية  الحراسة يتم باعتماد ثلاثة مراقبين للاجراء في كل قاعة على أن لا يتعدى عدد الممتحنين 20 إلى 22 عند الاقتضاء بكل قاعة، مع وجوب اعطاء عملية  الحراسة ما تستحقه من عناية.
وجوب الاشراف المباشر لرؤساء المراكز على عملية فتح أظرفة الاختبارات
التأكد من ختم أوراق التحرير والتسويد في الجزء الأعلى للوثيقتين
تثبيت النصوص القانونية المتعلقة بالغش عند مدخل مركز الامتحان
تثبيت لافتة تمنع كليا إحضار الهاتف المحمول أو أي جهاز الكتروني ” إلى مركز الامتحان.
تخصيص لقاء مع كتابة الامتحان وطاقم الحراسة يومين قبل موعد الامتحان لإطلاعهم على مختلف الوثائق الرسمية المحددة لمهامهم والمؤطرة لعملهم .
الأخذ بالاعتبار وضعية المترشحات والمترشحين من ذوي الاحتياجات الخاصة …
التنصيص في استدعاءات مراقبي الإجراء على عدم التدخين واستعمال الهاتف خلال فترة إجراء الامتحان

وقبل انهاء الاجتماع تم الاتفاق على عقد اجتماعين يوم الخميس 30 ماي 2013 صباحا على الساعة التاسعة بمقر النيابة بالعرائش والثاني على الساعة الثالثة مساء بالثانوية المحمدية بالقصر الكبير، بهدف تحديد الحاجيات من الموارد البشرية اللازمة ضمانا للسير العادي لاختبارات الباكلوريا في أرجاء الاقليم .

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع