أخر تحديث : الأحد 27 أكتوبر 2013 - 5:00 مساءً

دعوة الى كافة الفعاليات المحلية بمدينة القصر الكبير

عبد الصمد الحراق | بتاريخ 27 أكتوبر, 2013 | قراءة


إن مدينة القصر الكبير مطالبة بالتجند و الكفاح المستميت من أجل إطلاق مشاريع تنموية خاصة بها وذلك من أجل التصدي للتحديات الحضرية التي تواجهها ، وزيادة القدرة التنافسية لمجالها الترابي عبر تهيئة الظروف المثالية لإقلاع تنميتها الاقتصادية والاجتماعية .

ويستوجب هذا الحلم أو بعبارة أدق الطموح ، تظافر جميع الفعاليات المحلية من أجل الاستفادة من كل الفرص التي تتيحها مدينة القصر الكبير كمجال للإنتاج و التقاء الطاقات البشرية لحوض اللوكوس ، و كذا رؤوس الأموال و الخبرات المحلية التي تشكل الرأسمال الحقيقي لهذه المدينة .

و حسب تصوراتي الخاصة فان ذلك ممكن عبر :

ـ المطالبة بترقية القصر الكبير إلى عمالة على إقليم ترابي موحد يؤطر المجالات السقوية لحوض اللوكوس المقسمة حاليا ما بين جهتي طنجة تطوان و الغرب الشراردة بني حسن .

ـ خلق قطب جهوي للصناعات الغذائية التحويلية على طول المقطع الطرقي “الصنادلة” .

ـ استحداث طريق دائري مزدوج بطول 16 كلم ينطلق من ديوانة الخضاضرة و ينتهي عند مدخل غابة خليفة و يتقاطع مع كل من طريق (سد واد المخازن وزان ) و طريق (تطفت شفشاون ) و طريق (سوق الطلبة ) و طريق ( السواكن أصيلة طنجة تطوان ) و يتصل بطريق ( العرائش ) عند الطريق الطريق الرئيسية لتجزئة ( )، حيث سيتيح هذا الطريق خلق بنيات عقارية وفيرة و محفزة للاستثمار كما سيساعد ذلك على حل مجموعة من المشاكل الهيكلية المتعلقة بتوزيع المؤسسات العمومية المحلية مع إتاحة التحكم التام في خلق واجهة حضرية جديدة لطريق رئيسية متألقة و خالية تماما من التشوهات البصرية ( تخصيص البقع الأرضية لواجهة الطريق للفلل المحوذقة أو للعمارات مثلا ) ( المجال الحضري الأمثل للقصر الكبير يجب أن يبلغ حوالي 88 كلم مربع ).

ـ خلق طريق ربط مباشر بين القصر الكبير و شاطئ مولاي بوسلهام انطلاقا من الشارع الرئيسي لتجزئة ( ) عبر استحداث قنطرة جديدة على نهر اللوكوس و شق بعض المقاطع الطرقية الجديدة عبر الأراضي الشاغرة و أجزاء من غابات الجماعات القروية الواقعة على المسار لخلق مسار سياحي متميز يتيح خلق علاقة تناسبية بين القصر الكبير و شاطئ مولاي بوسلهام .

ـ خلق طريق دائري مرافق لنهر اللوكوس و تخصيص الضفاف الحضرية من النهر للمشاريع الترفيهية و السياحية و الثقافية و كذا البنيات العقارية و الساحات ذات الصلة.

 

 

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع