أخر تحديث : السبت 1 فبراير 2014 - 2:14 صباحًا

ظاهرة السرقة بالقصر الكبير: منابر الجمعة تتحدث

عبد النبي قنديل | بتاريخ 1 فبراير, 2014 | قراءة

لا حديث بيننا في مدينة القصر الكبير إلا على حالة الانفلات الأمني التي تعيشها المدينة، ولا سيما انتشار ظاهرة السرقة بمختلف أشكالها وألوانها، وفي ظل هذا الوضع الخطير والمقلق يبدو أن المنابر بدأت تدخل على الخط من أجل معالجة الظاهرة.

ومن هذا المنطلق تناول خطيب الجمعة بمسجد القدس السيد الحسين الزعروري أمس الجمعة 31 يناير 2014م هذه الظاهرة مذكرا باستفحالها وبأشكالها المختلفة التي غفل عنها الناس كسرقة المواطنين في المستشفيات والإدارات بإرغامهم على تقديم الرشاوى، وسرقة المال العام وممتلكات الدولة من طرف البعض… معتبرا أن الجرأة على السرقة دليل على انتكاسة خطيرة في فطرة السارق.
كما أبرز روعة التشريع الإسلامي ومنهجه في الوقاية من هذه الجرائم. وأكد على مسؤولية الجميع على هذا الحال الذي صرنا إليه، وأن المقاربة الأمنية وحدها لا تكفي للحد من هذه الظاهرة بل من الواجب على كل واحد منا أن يتحمل مسؤوليته من أجل تصحيح هذا الانحراف الذي حدث.

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع