أخر تحديث : الخميس 20 فبراير 2014 - 3:06 صباحًا

مسنو مدينة القصر الكبير ينامون في الطرقات

محمد الشدادي | بتاريخ 20 فبراير, 2014 | قراءة

هذه الصورة غنية عن كل تعريف حيث التقطت يوم الأحد 15 فبراير حوالي الساعة الثانية بعد الزوال، تظهر حال هذا المسن الذي ينام وسط الطريق العام بشارع مولاي علي بوغالب، لتبقى هذه حالته إلى ما بعد العشاء، عرضة للبرد وسوء الأحوال الجوية، وإذا كانت هذه حالته بالنهار فبالليل تزداد مآسيه مع المشردين الذي تمتلأ بهم المدينة، والذين يتخذ أغلبهم من مقبرة مولاي علي بوغالب مكان يجمعهم للتعاطي لأنواع المخدرات وخاصة شم ” السيلسيون ” لصاق عجلات الدراجات أو غيره من السموم.
وتبقى هذه حال عدد من مسني المدينة الذين تعتبر الشوارع والطرقات هي المسكن الواسع الذي يحتضنهم.

فإلى متى ستستمر معاناة مثل هذا الشيخ وغيره من المشردين بالمدينة؟ ألن يفكر المسؤولون في إيجاد مكان يؤويهم وخاصة في هذه الأيام الشديدة البرودة؟

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع