أخر تحديث : الثلاثاء 25 فبراير 2014 - 9:14 مساءً

القصر الكبير: تنسيقية التجار تقطع الطريق احتجاجا

عبد الصمد الحراق | بتاريخ 25 فبراير, 2014 | قراءة

تنديدا بالوضع الاقتصادي الكارثي الذي أصبحت تعيشه مدينة القصر الكبير التجارية ، و بعد أن سيطرت أشكال التجارة الريعية على كل الممرات و الساحات و الفضاأت العمومية، و حيث باتت التجارة العشوائية هي الصورة السائدة التي تصطبغ بها كافة شوارع المدينة عمد تجار القصر الكبير زوال اليوم الثلاثاء 25 فبراير الى اغلاق الطريق الرئيسية للمدينة أمام حركة المرور محتلين بذلك الساحة الأمامية لمحطة القطارات المتواجدة قرب سوق سبتة بوسط المدينة في محاولة جديدة للفت انتباه السلطات المحلية و الاقليمية التي وصفتها التنسيقية ” بالفاسدة “.

و قد هددت التنسيقية التي تضم تجار المدينة باتخاد خطوات تصعيدية جديدة ادا لم تستجب السلطات لمطالبها المتمثلة في تنظيم الأسواق العشوائية و محاربة ظاهرة اغلاق الطرقات و أبواب الأسواق و المحلات من طرف الباعة الجائلين و كذا الانتشار غير المسبوق للنشالين و ممتهني رياضة الأصابع بأسواق المدينة …. مذكرين بأن هذه المظاهر قد قضت على التجارة المنظمة بالقصر الكبير . و قد ردد المحتجون، الذين تجمهروا بكثافة تنفيذا لدعوة تنسيقيتهم المحلية، عددا من الشعارات حملوا فيها مسؤولية “الكساد”، الذي آلت إليه تجارتهم، إلى كل من الدولة التي همشت مدينتهم عبر سياساتها الاقصائية و السلطات المحلية و الإقليمية التي تجابه غضب الشارع تجاه مطالبه التنظيمية بالتجاهل و اللامبالاة و كذا المجلس البلدي الذي يقف موقف المتفرج من هول المشاكل التنظيمية التي تعيشها المدينة.

هذا و تروج أخبار بأن السلطة المحلية و عوض أن تسعي لايجاد حلول للأزمة التنظيمية التي تعيشها المدينة فهي تسعى الى خلق جبهات مضادة هدفها افشال التحركات النضالية لتنسيقية التجار و بالتالي كف انتقاداتها للسلطة محليا و اقليميا و هو ما سيؤدي الى ابقاء الوضع على ماهو عليه ليكون الخاسر الأكبر هو مدينة القصر الكبير التي أصبحت تعيش أوضاعا تنظيمية يندى لها الجبين .

جدير بالذكر أن تجار المدينة تصرفوا بطريقة جد حضارية عندما أفسحوا الطريق لسيارة اسعاف سامحين لها بالعبور في الوقت الذي منعوا فيه كل السيارات الأخرى من عبور الطريق أمام مرأى و مسمع من رجال الشرطة و رجال السلطة الذين تواجدوا بعين المكان متخفين في الزي المدني .

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع