أخر تحديث : الخميس 25 ديسمبر 2014 - 11:47 صباحًا

بسبب “الذاتية و المصلحة الضيقة و الشخصية ” ربيع الطاهري يجمد عضويته و مهامه بحزب الحركة الشعبية

محمد القاسمي | بتاريخ 25 ديسمبر, 2014 | قراءة

rabie_tahiri

في حلقة جديدة من مسلسل شد الحبل بين أعضاء حزب الحركة الشعبية بالقصر الكبير، أعلن مقرر المكتب المحلي للحزب السيد ربيع الطاهري عن تجميد عضويته بالحزب و مهامه كمقرر للفرع المحلي .

و لخص الطاهري أسباب خطوته ؛ حسب بلاغ تتوفر بوابة القصر الكبير على نسخة منه ؛ في غياب مناخ العمل السياسي داخل الحزب الذي اقترن على مدى ثلاث سنوات بالصراع الدائر ما بين أقطاب الحزب بالمدينة السيمو ، بكور و العربوش و ما يسببه ذلك من انقسام الحزب و بروز الذاتية و المصلحة الضيقة و الشخصية ” لبعض اشباه المناضلين و تضخم الانا المفرط ” يضيف البلاغ .

كما أضاف الطاهري أن هاته الخطوة تأتي ” حفاظا على العلاقات الانسانية و الاجتماعية و بكل الاخلاق السياسية التي هي رصيدنا في العمل الى جانب الاخوة و الاخوات ،و عدم استجداء العداء ات المجانية ” .

يشار إلى أن حزب الحركة الشعبية بالقصر الكبير و في ظاهرة فريدة من نوعها وطنيا ، له مكتبان محليان ، كلاهما يدعي الشرعية و القانونية ، كما يعيش صراعات حادة ما بين البرلماني محمد السيمو و أحمد بكور رئيس غرفة الصناعة التقليدية و سليمان عربوش رئيس الفرع المحلي المتنازع بشأن شرعيته ، و قد أخذت هاته الصراعات شكل تصريحات و تصريحات مضادة ، إضافة إلى توظيف عدد من الاتباع لنشر غسيل الحزب في مواقع التواصل الاجتماعي .

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع