أخر تحديث : الخميس 1 يناير 2015 - 12:51 مساءً

حصيلة 2014 لمدينة القصر الكبير بعيون الصحافة الاليكترونية المحلية

محمد الشدادي | بتاريخ 1 يناير, 2015 | قراءة

www.ksarforum.com_photos_articles_ksar_kebir_541784656

   انطفأت شمعة سنة 2014 من عمر إعلاميي مدينة القصر الكبير، وبانطفائها اشتعل أمل لديهم بمزيد من الإرادة والعزيمة، وبطواعية قصد مواصلة المسير في تسليط الضوء على أحداث وقضايا المدينة، وذلك إيمانا منهم بالدور الفعال الذي يلعبه الاعلام للمساهمة في دفع عجلة التنمية إلى الأمام و رفع التهميش عن المدينة، وإزالة كل ما يشوه صورتها و جماليتها وينقص من قيمتها.

    ولم تكن حصيلة السنة بالسهلة ولا باليسيرة، لا من حيث التضحيات التي بذلوها لنقل الخبر للمواطن، ولا من حيث المتاعب والصعاب التي تعترضهم قصد وصولهم إلى المعلومة للقيام برسالتهم االنبيلة.

وقد تنوعت المواضيع التي تناولوها من خلال كتاباتهم، حيث شملت مختلف المجالات الاقتصادية والاجتماعية والسياسية والتربوية والثقافية…

وقد ارتأينا أن نعد هذا التقرير المركب مما أرسله لنا الزملاء الإعلاميين الذين استطعنا أن نربط الاتصال بهم، عن أهم الأحداث و المواضيع التي أخذت القسط الأوفر من اهتماماتهم على صعيد مدينة القصر الكبير، والتي قاموا بنشرها بمواقعهم ومدوناتهم الإليكترونية خلال هذه السنة التي تم توديعها، وكذا الحديث عن بعض أمنياتهم وتطلعاتهم للسنة القادمة 2015.ونعتذر لعشاق مهنة البحث عن المتاعب الذين لم يتمكنوا من مدنا بتقاريرهم نظرا لكثرة انشغالاتهم ، أو أن البعض منهم كان قد توقف عن الكتابة خلال هذه السنة.

 

محمد كماشين:  (مدونة الإسطار)  

 kamachin

    “ضرورة اعتماد الإعلامي لمقاربة استباقية للحدث ليكون مشاركا  في عملية تجنب الأسوء …..وأن لا يبقى مجرد  صدى لما يحدث حوله”

اعتبر الإعلامي كماشين أن  الأحداث عادة ما تدفع المتتبع الإعلامي إلى تلقفها وتمحيصها من قبل أن يتناولها المتلقي إما عبر النشر الإلكتروني أو  الورقي. و قد اشتغل  كماشين على الواجهتين بالرغم من خصوصية كل شق، حيث يعتمد الإلكتروني على التفاعل السريع مع ميزة التصويب والتعديل، في حين يبقى التعامل مع ما هو ورقي تعاملا بخصوصية تستحضر جوانب الضبط والمسؤولية القانونية.

وقد استطاع خلال السنة الماضية أن يشتغل على ما هو  آني كالاحتجاجات والاعتصامات ومطالب الساكنة، إلى جانب مواكبة العمل الجمعوي بإبراز أنشطته، و الاشتغال على المادة الثقافية التي تنشرها بانتظام جريدة العلم، ولقد كانت فرصة  أطلت من خلالها العديد من الأسماء المحلية على الجمهو ر المغربي.

كما توخى إبراز الخاصية المحلية عبر الحوارات وغيرها التي نشرها بالجريدة …و كان للرياضة المحلية نصيب من عمله الإعلامي، فإلى جانب الرياضة الشعبية كرة القدم  ركز الاهتمام  على رياضات أخرى.

وتبقى أمنيه في المجمل أن  ينأى الإعلاميون عن المقاربة المعتمدة في الكثير من مواقعهم وصحفهم المتمثلة في انتظار حدوث  الحدث حتى يحيطونه بالتناول، بل يدعو هم  إلى اعتماد مقاربة استباقية للحدث حتى يكونوا مشاركين في عملية تجنب الأسوء، إلى جانب اعتبار تحليل الخبر هدفا  يسعى من وراءه  الإعلامي إلى امتلاك  ناصية  التمييز والتقييم حتى لا يبقى مجرد صدى  لما هو حوله.

عادل بن حمو 

adil islam“يبقى العالم الأرزق وسيلتنا لخدمة المدينة، أملنا أن يسود السلم والأمان بالمدينة و لنترك جميع الخلافات والعراقيل وليتم التركيز على السير بالمدينة إلى مصاف الرفاهية”

أوضح صاحب صفحة قصراوة ونفتخر الرسمية أن الصفحة قطعت وعدا على نفسها منذ تأسيسها سنة 2012 بخدمة مدينة القصر الكبير وإيصال رسالة الصفحة الهادفة، والتي من شأنها تقديم ولو القليل مما قدمته لأبنائها هذه المدينة العريقة , وكانت الوسيلة هو هذا العالم الأزرق.

خلال هذه السنوات قامت الصفحة بمواكبة مجموعة من ما يدور في المدينة بدون كلل ولا كسل. ومن أبرز ما قدمته الصفحة في هذه السنة التي نحن بصدد توديعها عما قريب, هو تغطية كاملة ومباشرة لحفل الكرنافال  التربوي الأول بمدينة القصر الكبير .ثم بعد ذلك قامت الصفحة بتغطية فعاليات الأوراش المفتوحة التي نظمتها جمعية A.F.Q.A بحي الأندلس،و بتغطية مباشرة للرسم ثلاثي الأبعاد الذي أشرف عليه الفنان العالمي مختار غيلان.وذكر بأن صفحة قصراوة ونفتخر الرسمية نظمت إستفتاءا لجمييع متتبعيها و محبيها حول الوضع الأمني بمدينة القصر الكبير.وهذا بغض النظر عن كل الأنشطة والمشاركات اليومية التي تقوم بها الصفحة.

وأكد مسؤول الصفحة أن طاقم صفحة قصراوة ونفتخر عازم على خوض رهان جديد خلال قادم الأيام ومضاعفة الجهد و الكد لرد ولو جزء قليل للمدينة الغالية.

وتبقى  أكبر الأماني عند عادل هو أن يسود السلم والأمان كما هو معهود في المدينة، وأن تترك جميع الخلافات والعراقيل جانبا،  وليتم التركيز على الهدف الأسمى والرقى ألا وهو السير بالمدينة إلى مصاف الرفاهية والازدهار الفكري ومواكبة التاريخ العريق.

 أسماء التمالح  

tmaleh  ” المدينة الآمنة غير آمنة وعطل أجهزة المستشفة وفقر في التخدير

أملنا أن يرفع التهميش وتنال أعرق المدن حظها من مسلسل التنمية”

أما صاحبة القلم البريء ومدونة أسماء التمالح فذكرت بأن أهم الأحداث التي تناولتها في كتاباتها عن مدينة القصر الكبير خلال سنة 2014 على سبيل المثال لا الحصر مواكبتها: للمعرض الجهوي الرابع للمرأة المنتجة بالقصر الكبي، فعاليات المهرجان المسرحي الأول للمدينة، الملتقى الأول للإعلام المدرسي بالقصر الكبير، الجولة السياحية التي قامت بها لجنة المساواة وتكافؤ الفرص بالمدينة القديمة رفقة الأستاذ محمد أخريف، احتفاء ثانوية وادي المخازن التأهيلية بالمجلة المدرسية” الجسر”، احتفاء القصر الكبير بإبنها الأستاذ الدكتور ” عبدالله بن عتو” وكتابه” أدب الكرامات”…

وعلى المستوى الفني فكتبت التمالح عن الرسم الثلاثي الأبعاد الذي وقعه الفنان ” المختار غيلان” بالقصر الكبير، وقبله “خواطر مئذنة” للفنان “أحمد صابر” ..

واجتماعيا: كتبت ” مدينة القصر الكبير الآمنة ليست آمنة”،و”المستشفى المدني: “عطل في الأجهزة وفقر في مواد التخدير”و”المرأة والمسبح بالقصر الكبير”.

وقد أنجزت كذلك فقرة أسمتها: قالوا عن مدينة القصر الكبير، وهي فقرة تعكس صورة المدينة بأعين أبنائها من المثقفين والفنانين والمبدعين..

وتتمنى أسماء أن يرفع التهميش عن القصر الكبير، فتنال حظها من مسلسل التنمية والتأهيل، خصوصا وأنها مدينة من أعرق مدن المملكة، والتاريخ شاهد على ذلك.

عمر الحدي     

hadi“مآسي وأحزان وجرائم وأحداث بحجم غير مسبوق وضعت المدينة في الواجهة”

يرى الإعلامي عمر الحدي أن المدينة شهدت أحداثا بحجم غير مسبوق وضعتها واجهة 2014 م، حيث عاشت المدينة العام الذي سنودعه بعد ساعات أحداثا وضعتها في الواجهة الإعلامية المختلفة محليا ووطنيا اتسمت في معظمها بالأسى والأسف وكان من نتائجها خسائر مادية وبشرية, هذا ويعتبر شهر دجنبر من سنة 2014 من الأكثر وقعا في حياة هذه المدينة، يليه شهر غشت ويونيو ولمعرفة باقي تفاصيل أحداث هذه السنة بالقصر الكبير فقد لخصها كالتالي :

يناير – مطلع سنة 2014 نزول التلميذات والتلاميذ إلى الشوارع احتجاجا على نظام مسار التربوي .
* مارس 2014 – حلول الشيخ عائض القرني القرني بالقصر الكبير في أول زيارة له لهذه المدينة ليحاضر أمام آلاف من المواطنين بالقاعة المغطاة.
* أبريل 2014 – تشييع جثمان الراحل المصرفي ( ر . ح ) الذي تعرض لهجوم غادر بالنار على الطريق السيار العرائش مولاي بوسلهام داخل سيارته .
* يونيو 2014 – حدثان مؤلمان : الأول طال طفل قاصر اختطف من أسرته من قبل أشخاص , والثاني يتمثل في إجبار سيدة حامل على وضع مولودها بطريق العرائش بعد رفضها من طرف الطبيب المولد بمستشفى القصر الكبير بدعوى عدم بلوغ شهر الولادة.
* يوليوز 2014 – عودة الطفل القاصر المختطف إلى ذويه بعد العثور عليه.

* غشت 2014 – في هذا الشهر الأشد وقعا حيث أقدمت امرأة على وضع حد لحياتها من الطابق العلوي لمنزلها, و وفتاة أخرى عن طريق تناول السموم، إلى جانب غرق ستة أفراد من أسرة واحدة بسد واد المخازن أثناء رحلة، وثلاثة شبان آخرون غرقا بوادي اللكوس.

وفي نفس الشهر أيضا اختتام الجمع العام السنوي لفريق النادي القصري لكرة القدم على وقع الاعتداء الذي تعرض له الكاتب العام للفريق وكان بليغا .
* شتنبر 2014 – تنصيب باشا مدينة القصر الكبير.
* دجنبر 2014 – أكثر الشهور أحداثا حيث تسجل مصابون وضحايا و حريق بمستودع للزرابي خلف خسائر مادية كبيرة, وانفجار قنينة غاز أصابت 4 أفراد من أسرة واحدة، أحدهم بحروق من الدرجة القصوى , ووفاة ستة أشخاص، وإصابة سابع في حادت طرقي عند مدخل القصر الكبير.و تمكن رجال الآمن من حجز 34 طنا من المخدرات واعتقال 3 أفراد .
وفي نفس الشهر أيضا رفضت طبيبة جراحة استقبال طفل مريض لإجراء عملية جراحية بعد إحالته عليها من قبل طبيب من الخواص .
كما عرت الأمطار عن عيوب بأسقف القاعة المغطاة على غرار ما كشفت عنه داخل المركب الرياضي الأمير مولاي عبد الله.

ويأمل إعلامي القصر مبديا سابقا و القصر بليس حاليا النجاح والتوفيق لكل الاعلاميين ومتابعة رسالتهم النبيلة للمساهمة في تحسين مستوى المدينة .

مصطفى العبراج:

abraj“ارتفاع ظاهرة الجريمة و تمكن ظاهرة احتلال الملك العام من جسم

المدينة بأكمله واستفحاله بشكل  بات يشبه السرطان”

ورأى إعلامي بوابة القصر الكبير العبراج أن من  أهم الأحداث التي استحوذت بالتحليل والنقاش الحيز المجالي الأكبر هي ظاهرة الجريمة وارتفاع معدلاتها، إضافة إلى تطور بعض أساليب الجريمة لتحاول البروز والظهور مثلا بشكل منظم.

واعتبر  ظاهرة إحتلال الملك العام مرضا مزمنا استفحل وتمكن من جسم المدينة بأكمله، وهذا المرض لم ينجح ممثلوا الساكنة والسلطة الوصية، على معالجته أو مقاربته يشكل يسمح يالتعاطي مع الظاهرة واقعيا، فالحملات الموسمية الزجرية لغة فقط لا قانونا، لم ولن تعطي أكلها أبدا.

وأوضح أن مشكل احتلال الملك العام تتداخل فيه العناصر وتعدد فيه المساهمون، لشكل أضحى معه العلاج آنيا ولا يحتمل التأجيل، وكل تأخر في التعاطي مع الظاهرة، ولا يتبنى مقاربة شمولية تشاركية تحدد فيها المسؤوليات وتوزع فيها الأدوار وتعطى فيها الأولوية للنصوص  القانونية المنظمة، ولقرارات السلطتين المنتخبة والوصية المنظمة للمجال، لن يساهما إلا في استفحال المرض الذي يمكن تشبيهه بالسرطان.

وتبقى الحلول بالنسبة إليه الدعوة إلى تنظيم مناظرة القصر الكبير حول أهم مظاهر التشويه و الترييف، الذي تعاني منها المدينة، يشارك فيها مختلف الفاعلين السياسيين والأمنيين والجمعويين والفعاليات المهتمة.

إدريس المريني   

mrini” ضرورة التعامل الايجابي للمسؤولين مع مطالب تنسيقية التجار،

والتعجيل بإعادة ترميم مولاي علي بوغالب”

لقد تناول الاعلامي إدريس المريني أهم القضايا والأحداث التي شهدتها المدينة، حيث تابع الأنشطة التي نظمتها جمعية فضاء الأندلس التي جعلت من حيها منارة ونموذجا يحتذى به بربوع الوطن.

كما قم بتغطية الدورات اللقاءات التي نظمها المجلس العلمي والدورات التي نظمها للخطباء والأئمة والمؤذنين والمسابقات التي نظمها بين المؤسسات التعليمية.

وكان دائما حاضرا لتغطية الأنشطة التي تقوم بها  النوادي التربوية بالمؤسسات التعليمية، مثل الحفل الذي نظم لفائدة نادي قيم المواطنة وحقوق الإنسان بثانوية وادي المخازن لحصوله على المرتبة الثانية بالجهة في المسابقة التي نظمتها اللجنة الجهوية لحقوق الانسان..

ومن الأنشطة التي اهتم بها كذلك خلال السنة هي حلقات “حوزة الكتابة ” التي ينظمها الفرع المحلي لاتحاد كتاب المغرب الذي استضاف العديد من الوجوه الثقافية من أدباء وشعراء..

وتناول عدد من المواضيع المتعلقة بتدهور بنية بعض شوارع المدينة لما تشتمل عليه من حفر تكون سببا في حوادث سير تخلف خسائر مادية وبشرية جسيمة.

كما أخذت الاحتجاجات المنظمة من قبل التجار القسط الأوفر من حيز ما نشر بموقع القصر أنفو وتساءل مرارا عن الوضعية التي آل إليها ضريح مولاي علي بوغالب، و دار المكفوفين الموجودة بالقرب من الضريح والتي تعرضت للتلاشي والسقوط..

وتبقى أمنية المريني للسنة القادمة أن يتعاون كل الغيورين من أجل حل أهم المعضلات التي تتخبط فيها المدينة، وعلى رأسها مشكلة احتلال الملك العام ،وإعادة تلرميم مولاي علي بوغالب وصيانة مقبرته…

زكرياء الساحلي 

sahli

“يأمل أن تكون 2015 سنة انطلاقة قوية للمشهد الثقافي حتى تصبح

مدينة القصر الكبير منارة تشع على كل الوطن”

تتجلى أهم الأحداث التي قام بالتعاطي معها سنة 2014  وتسليط الضوء عليها  في أنشطة و قضايا عاشتها مدينة القصر الكبير، في إطار ما يسمى بصحافة القرب عبر الجريدة الإلكترونية بوابة القصر الكبير، و ذلك لتقريب الرأي العام المحلي وجعله في قلب الأحداث، و كذا نقل صوت المواطن و همومه و تطلعاته للمسؤولين و صناع القرار.

ويتمنى الساحلي أن تكون سنة 2015 سنة خير على الجميع، و أن يعم الازدهار و الرخاء على مدينة القصر الكبير ، كما يأمل أن تكون سنة انطلاقة قوية للمشهد الثقافي حتى تصبح مدينة القصر الكبير منارة تشع على كل الوطن إن شاء الله.

عبد المغيث البوطي  

www.ksarforum.com_photos_writers_bouti

” تكريم البطل العالمي الأمين الشنتوف ، ومباراة النادي القصري مع المحمدية تنتهي بمطاردة الجمهور للحكم،يأمل أن تشهد كرة القدم إقلاعة حقيقية “

أما المكلف بمتابعة الشأن الرياضي ببوابة القصر الكبير، فيرى أن أهم المواضيع التي تطرق إليها خلال السنة التي نحن بصدد توديعها هي: صعود نادي لوكوس القصر الكبير لكرة القدم المصغرة للقسم الوطني الثاني بعد سنة فقط على تأسيسه، استقالة المدرب حسن العامري من الدفة التقنية للنادي القصري بعد اعتداء أحد المنخرطين عليه في شهر فبراير ، الجمع العام للنادي الرياضي القصري و الطريقة الدرامية التي لجأ إليها بعض المحسوبين على المكتب حينها لتصريف الخلافات، إضافة إلى الحوار الذي استضفت فيه البطل العالمي أمين الشنتوف على هامش تكريمه بمدينة القصر الكبير اعترافا بالإنجازات الهامة التي حققها في بطولة العالم.

ولم ينسى الزميل البوطي أن يذكر بالمقابلة التي خاضها النادي الرياضي القصري في أوائل مارس ضد شباب المحمدية، و التي كان بطلها الحكم و الجمهور، و التي انتهت بمطاردة الجمهور للحكم عبر الملعب.وختم بالمقابلة المصيرية التي خاضها الفريق ضد اتحاد تاونات شهر ماي المنصرم، و التي حددت بشكل نهائي بقاء النادي الرياضي القصري ضمن القسم الأول هواة، بعد أن انتهت نتيجتها بهدف مقابل لا شيء.ويتمنى البوطي أن يستمر تألق الفرق القصرية التي أبانت عن علو كعبها، و أن تكون هناك إقلاعة حقيقية لكرة القدم بالمدينة لأنها تستحق ذلك.

سعيد حاجي 

www.ksarforum.com_photos_writers_said_hajji“تردي الأوضاع الأمنية وتنامي ظاهرة اعتراض المارة ويتمنى أن تكون 2015 سنة إحداث عمالة القصر الكبير”

وأهم ما تناوله المهتم الإعلامي سعيد حاجي من أحداث في مقالاته هو تلك المواضيع المرتبطة بتردي الأوضاع الأمنية في المدينة وتنامي ظاهرة اعتراض المارة، حيث لم تعد الظاهرة تقتصر على الأماكن القصية والبعيدة، بل امتدت لتشمل حتى أكثر الأماكن المعروفة بأمنها وهدوئها.

ورأى بأن عودة الطفلة المختطفة مريم إلى حضن والديها بعد حوالي أربع سنوات من الاختطاف شكل حدثا بارزا أيضا احتل واجهة الأحداث في الإعلام المحلي والوطني، وهو ما يمكن أن يصنف ضمن خانة الأحداث الكبرى في المدينة خلال سنة 2014.

كما أن موضوع  قطع نخلات سيدي يعقوب البادسي أثار هو الآخر نقاشا مستفيضا بين مكونات المدينة نظرا لرمزيتها وجذورها التاريخية.

وبدوره مطلب عمالة القصر الكبير الذي تقدم به النائب البرلماني سعيد خيرون كان من بين الأحداث التي حركت نقاش إحداث العمالة .

ويعتقد حاجي أن سنة 2015  ستكون سنة حافلة على مختلف المستويات، فهي سنة الانتخابات الجماعية، التي نتمنى أن تفرز لنا تشكيلة هدفها الأول خدمة المدينة، مثلما يتمنى أن يكون القصريون في مستوى الحدث لتفويت اللحظة على سماسرة الانتخابات ومرتزقيها.

كما يتمنى أن تكون سنة إحداث عمالة القصر الكبير التي من شأنها أن تعطي دينامية تنموية بالمدينة، وأن تحل العديد من المشاكل التي تتخبط فيها على مختلف المستويات.

محمد اليونسي 

 www.ksarforum.com_photos_writers_younossi_medيتساءل عن وقت قيام الأحزاب بدورها لتأطير المواطن، وينوه بمبادرات

المجلس البلدي لإنعاش الحقل الثقافي والرياضي بالمدينة

أما المهتم الإعلامي محمد اليونسي فأهم ما يشغل باله هو الوقت الذي سترتقي فيه  الأحزاب السياسية لتقوم بدورها الفاعل في تأطير المجتمع، وجعله في مستوى التحديات التي تواجه الأمة الإسلامية و العربية لمواجهة زحف الحضارة الغربية؟ فالبلاد بحاجة لمجتمع متماسك و متضامن و متعاون، لايقوم على الصراع، بل على عمل الجميع بهدف رفع كل التحديات.

ويرى اليونسي أن ما عانته المدينة خلال هذه السنة يندر بوضع أمني أصبح يقلق الجميع، وقد يهدد التماسك الاجتماعي لسكانة مدينة القصر الكبير، مما يتطلب من المجتمع المدني التحرك بأقصى سرعة للتحسيس بخطورة هدا الأمر، ودعوة مؤسسات الدولة و المؤسسات المنتخبة للتحرك كل حسب اختصاصاته قدر المستطاع لمحاصرة هده الآفة التي تهدد سلامة المواطنين.

ونوه في الأخير بالمبادرات الفاعلة التي قام بها المجلس البلدي قصد إنعاش الحقل الثقافي والرياضي، من خلال إنشاء مرافق اجتماعية و ثقافية ورياضية للنهوض بالناشئة وجعلها هده الكلمات التوجه بالشكر الجزيل للقائمين على الشأن المحلي في مستوى التحديات،وفي الاخير اود من خلال من مجهودات قيمة للنهوض بسياسة ترابية محلية تجيب قدر المستطاع عن الحاجيات المتزايدة للساكنة.

مصطفى حفيظي 

hafidi “جشع بعض الأساتذة وضغطهم على التلاميذ للانخراط في الساعات الإضافية معضلة تنخر جسد المدرسة العمومية”

 أما الزميل مصطفى حفيظي فبالإضافة لعدد من المواضيع المهتمة بموضوع تنمية وترقية القصر الكبير في كل المجالات، فقد تناول مشكلة في غاية الخطورة تهم تتعلق بما يهم خروقات بعض رجال التعليم وجشع بعض الأساتذة المتهافتين على الربح المادي بحثهم التلاميذ على الانخراط في حصص الدعم بالمقابل، فهذه الخروقات اعتبرها معضلة كبيرة تنخر جسد المدرسة المغربية، خاصة في الشق الذي يمس بمبدأ تكافئ  الفرص لذا المتعلمين.

 حسن ادريسي  

 www.ksarforum.com_photos_writers_hassan_idrisi“أن تسكن القصر الكبير، فمعناه أنها تسكنك، لكن أن تكتب عنها فليس سوى أنها من تكتبك….. للوافد دوره وريادته في نمو البلدة وتحولها وتنوعها، إلى جانب ابن البلد سواء.”

 أما البعيد القريب المهتم بالشأن القصري الزميل حسن ادريسي فكتب ما يلي:

نبتدئ من أين…الحكاية

أن تسكن القصر الكبير، فمعناه أنها تسكنك، لكن أن تكتب عنها فليس سوى أنها من تكتبك، وكما القصر برجالها ونسائها، بخصوصيتها كما أدق تفاصلها، فهي تفرض عليك مواضيعها خلسة، ما بين حاضر غني ومتنوع وماضي تليد ومتجدر، فكانت من هنا الحكاية، بدأت مع ….أسطورة ولد البلاد، حيث لا مجال في القصر للإنغلاق، وحيث للوافد دوره وريادته في نمو البلدة وتحولها وتنوعها، إلى جانب ابن البلد سواء.

ويضيف بأنك عندما تكتب للقصر، لا يمكنك أن تبقى محايدا أو بعيدا عن شأنها العام، فكان من اللازم السير في هذا السياق، وتنويع المواضيع ما بين تدبير محلي وتعاون جماعي وقراءة في دورات المجلس البلدي وقراراته وتدبيره المفوض وجبايته وشرطته الإدارية وطرق إعداد ميزانيته، وحساباته الختامية والخاصة.

ولما كان الشيء بالشيء يذكر، سلط قليلا من الضوء على المشهد الحزبي بتلويناته وتعقيداته، قبل أن يوثق لرجالات فكر وسياسة وإعلام ممن سكنهم هوى القصر الكبير وغوايتها، زكرياء الشاوي، ربيع القصر، عبدالرحمان الخارج، باها، الزايدي، لتستمر الحكاية إلى ما شاء الله رب العالمين،

و أخيرا يتمنى عاما سعيدا لكل المغاربة والقصريين وبدوام العز والهناء والنماء..

عبد النبي قنديل                               

www.ksarforum.com_photos_writers_kandil ” لم أكتب لحظة انتصارا لنفسي …                                                               ويتمنى أن يسود العدالة لتتحرر  فلسطين من براثن الاحتلال”

غطى قنديل خلال هذه السنة 2014م بعض الأحداث، وتسليط الضوء على الواقع من حوله، فقد قام بتغطية بعض الأنشطة الثقافية، وكتب من أجل الأحياء التي أستطلع حالها باستمرار، وعن الأمن المفقود في المدينة، وكتب من أجل الارتقاء بالواقع التعليمي بالنيابة، وكذا عن النقابات وعن بعض العمال الذين تعرضوا للطرد التعسفي…

ويرى المهتم الإعلامي أن كتاباته على تواضعها وقلتها خلقت في بعض الأحيان نقاشا، وجلبت له اتهامات، ومع نهاية العام يؤكد لكل الأحباب الذين تفاعلوا معها أنه لم يكتب لحظة انتصارا لنفسه مطلقا أو كيدا وضغينة لأحد، ولكن كتب من أجل الحق الذي يومن به، ويسأل الله دائما أن يسخرنه لخدمته.

ويرجو مع بزوغ فجر سنة 2015م من الله عز وجل أن يبارك في وقتنا، وأن يسدد قلمه إلى وجهة الحق والصواب والفضيلة ومكارم الأخلاق، وأن يجعله من المساهمين في رقي المدينة، وازدهار البلاد، محافظا على أمنه وأمانه، وأن تنعم الأمة العربية والإسلامية بالوحدة والسلام، وأن تسود العدالة هذا العالم الجائر، حتى تتحرر فلسطين خاصة والأمة عامة من براثين الاحتلال الغاشم.

محمد الشدادي                          

 cheddadi   ” اعتداءات طالت الجسم التربوي،وسرقات بأهم شوارع المدينة…تعاون الغيورين من أبناء المدينة  كفيل بالقضاء على ما يسيء لجماليتها وتاريخها “

إن أهم ما ركزت عليه في كتاباتي الإعلامية الأنشطة التي قام بها الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب فرع القصر الكبير من تنظيم دوري شهيد المقاومة أحمد ياسين وكذا المسيرة التضامنية مع الشعب الفليسطيني التي نظمتها الإطارات والهيئات السياسية والنقابية والحمعوية بالمدينة.

وقمت بتغطية العديد من الأنشطة الثقافية والتربوية والسياسية والاجتماعية والرياضية.، كالزواج الجماعي الذي نظمته الجمعية الإسلامية، ومسابقات السيرة والتجويد التي نظمتها، وكذا الكرنفال المنظم لأول مرة بالمدينة والذي عرف استحسانا من قبل الساكنة.

كما تناولت في العديد من الكتابات  ما شهدته المدينة من تردي وتدهور أمني ، والسرقات التي باتت تطال حتى أهم شوراع المدينة.بالإضافة إلى الاعتداءات التي تعرض لها بعض المدرسين وكذا المتمدرسين.

وأتمنى أن يلتئم إعلاميو المدينة في إتلاف أو شبكة قصد التعاون لتطوير الاعلام المحلي والاستفادة من تجارب بعضهم البهم ، ونبذ الصراعات والنزاعات. وأتمنى كذلك أن يتعاون كل الغيورين من أبناء المدينة من أجل القضاء على كل ما من شأنه أن يشوه صورة وجمالية المدينة…

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع