أخر تحديث : الأربعاء 25 فبراير 2015 - 2:30 صباحًا

توقف النقل المدرسي بجماعة أولاد اوشيح يهدد بانقطاع عدد من التلاميذ عن الدراسة

محمد الحجيري | بتاريخ 25 فبراير, 2015 | قراءة

10363250_396464

تفاجأ أمهات و آباء و تلاميذ عدد من الدواوير التابعة للجماعة القروية أولاد أوشيح، منذ بداية الأسدس الثاني، يوم الاثنين 9 فبراير 2015، بتوقف مفاجئ للنقل المدرسي ،الذي كان يقل أكثر من خمسين تلميذا و تلميذة من عدد من الدواوير ، منها دوار أولاد أوشيح ، أولاد عمران ، الصوالح ، أولاد خزعل ، الصنيجة… إلى ثانوية الطبري الإعدادية، وغيرها من المؤسسات التعليمية بمدينة القصر الكبير.

عملية التوقف يشوبها غموض كبير، و خلفت استياء كبيرا لدى الأمهات و الآباء ،الذين رغم تقديمهم لشكايات لدى بعض الجهات المعنية إلا أن عملية التوقف لا زالت مستمرة إلى حدود الساعة. و تهدد بانقطاع عدد من التلاميذ عن الدراسة.

جمعية الآباء و الأمهات بثانوية الطبري الإعدادية ،بمجرد تلقيها شكايات الأمهات و الآباء، سارعت إلى وضع شكايات و طلبات تدخل لدى عدد من الجهات المعنية، وعازمة على طرق ابواب جميع المسؤولين و فعاليات المجتمع المدني حتى يتم حل المشكل و يعود النقل المدرسي ليقدم خدماته لأبناء المنطقة.

الشكاية التي توصلت بها جمعية الأمهات و الآباء من عدد من أولياء الأمور الذين حجوا بكثافة لثانوية الطبري الإعدادية لتقديم شكاياتهم، يطالبون بمساندة الجهات المختصة بالوقوف إلى جانبهم وإلا سيكونون مجبرين على انقطاع أبناءهم عن الدراسة، بسبب بعد المسافة وقلة خطوط وسائل النقل الطرقي ،والفقر ،كما أن غياب النقل المدرسي قد يعرض التلاميذ لمختلف الاعتداءات وخصوصا الأنات منهم بسبب مشيهم مسافات طويلة في منطقة خلاء للوصول إلى المؤسسة مما قد يجعلهم عرضة للاغتصاب و الاعتداء الجسدي

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع