أخر تحديث : الإثنين 16 مارس 2015 - 9:33 مساءً

جولة لتلاميذ الطبري الإعدادية بالمدينة العتيقة للقصر الكبير

محمد الحجيري | بتاريخ 16 مارس, 2015 | قراءة

10867231_404

نظمت جمعية القصر الكبير للحفاظ على التراث الثقافي بشراكة مع جمعية أمهات وآباء وأولياء أمور تلاميذ الطبري الإعدادية وبتنسيق مع إدارة المؤسسة يوم الأحد 15 مارس2015 ، جولة استطلاعية في رحاب المدينة العتيقة للقصر الكبير، استفاد منها عشرون تلميذا و تلميذة من تلاميذ مستوى الثالثة إعدادي.

تأتي الجولة الاستطلاعية، في إطار تحسيس تلاميذ المؤسسات التعليمية ، بأهمية الحفاظ على التراث المادي و غير المادي للمدينة الضاربة في جذور التاريخ و اكتشاف أهم المعالم التاريخية بها و الشعور بالمسؤولية إزاء التراث الثقافي المتراكم عبر الأجيال والمهدد بالتجاهل والاندثار .

اطر الزيارة الميدانية أعضاء جمعية القصر الكبير للحفاظ على التراث الثقافي، وكانت فرصة لتلاميذ المؤسسة لاكتشاف دروب و أزقة المدينة العتيقة و ما تزخر به من ثروات أثرية شاهدة على عراقة تاريخ المدينة المجاهدة.
انطلقت الجولة الاستطلاعية من ساحة سيدي بو احمد ابتداء من الساعة العاشرة صباحا وشملت عددا من المعالم التاريخية من مساجد و زوايا و أضرحة ومن أهمها المسجد الأعظم و ضريح مولاي علي بوغالب و فاطمة الأندلسية و ضريح سبعة رجال والزاوية الفاسية وغيرها .و شملت بقايا السور الموحدي الذي كان يحيط بالمدينة .

تلاميذ الطبري الإعدادية تعرفوا خلال الجولة كذلك على مجموعة من مرافق الصناعة التقليدية مثل فندق العطارين و الدراز الكبير و دار الدبغ . وكانت فرصة للاطلاع على أدوات بعض المهن التقليدية و أساليبها و مشاكلها انطلاقا من شروحات الحرفيين أنفسهم .

زيارة ضريح شمهروش ملك الجن وصومعة البنات و حمام سيدي ميمون كانت مناسبة لتعريف التلاميذ بجزء من الثقافة الشعبية و العديد من الأساطير التي تروى حول هذه الأماكن التي لازال يزورها عدد من ساكنة المدينة و من خارجها .

كما تعرف التلاميذ على جزء من تركيبة ساكنة المدينة العتيقة قديما ،حيث قام التلاميذ صحبة الأساتذة المؤطرين بزيارة ضريح سيدي بلعباس و المقبرة اليهودية و الملاح .

انتهت الجولة على الساعة الرابعة بعد الزوال بضريح الشيخ العلامة مولاي علي بوغالب. و بالمناسبة قدم الأستاذ محمد الحجيري رئيس جمعية الأمهات و الآباء كلمة شكر و تقدير لأعضاء جمعية القصر الكبير للحفاظ على التراث الثقافي على هذه الجولة الاستطلاعية التي استفاد منها تلاميذ المؤسسة .وبدوره الأستاذ مصطفى العلالي عضو جمعية القصر الكبير للحفاظ على التراث الثقافي عبر عن سعادته بهذه الجولة لفائدة الناشئة التي يعول عليها حماية تراث المدينة السائر في طريق الاندثار .

أطر الجولة الأساتذة مصطفى العلالي و هشام الغرباوي و عمر موحن ،ورافق تلاميذ المؤسسة الأستاذين بلال القطيب و محمد الحجيري .

11006165_404

11015916_40466

11063257_404

11040756_40

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع