أخر تحديث : الخميس 2 أبريل 2015 - 9:33 مساءً

عبد الكريم برشيد يكرّم في اختتام فعاليات مهرجان القصر الدولي للمسرح

حسين يارتي | بتاريخ 2 أبريل, 2015 | قراءة

11075258_1

اختتمت مساء الثلاثاء الأخير من مارس 2015، برحاب مسرح دار الثقافة، فعاليات الدورة الثانية من مهرجان القصر الدولي للمسرح، بتكريم الكاتب المسرحي عبد الكريم برشيد، والفرق المشاركة في هذه التظاهرة الثقافية كالجزائر ومصر وليتوانيا.

وتم تكريم الكاتب المسرحي، اعترافا وتقديرا من إدارة المهرجان لمسيرته الحافلة بالإنجازات المهمة وكذا مساهمته في الإبداع المسرحي واستمرارية اللون الإحتفالي خاصة من خلال اسهاماته الفنية والمسرحية المتنوعة ومشاركته في عدة مهرجانات وأعمال فنية.
وقد تضمنت أيضا فقرات اختتام هذا المهرجان الذي نظم بدعم من مندوبية وزارة الثقافة لجهة تطوان، والمجلس البلدي للقصر الكبير والمسرح الوطني محمد الخامس والمبادرة الوطنية للتنمية البشرية والعديد من الجهات الأخرى، تقديم شهادات تقديرية للمشاركين في هذه التظاهرة المسرحية وذلك خلال حفل تخللته عدة لوحات فنية غنائية موسيقية وفلكلورية متنوعة.

وأضحت هذه التظاهرة الثقافية التي نظمتها جمعية النوارس للتنمية والإبداع، على مدى ثمانية أيام تحت شعار “المسرح يجمعنا”، موعدا سنويا ومحطة للتلاقي بين الأجيال المبدعة وإبراز الكفاءات والطاقات المسرحية الدولية والوطنية والمحلية من هواة وشباب ورواد ومحترفين.

واعتبر السيد عبد المطلب النحيلي مدير المهرجان أن هذا الحدث الفني سيضاهي المهرجانات الكبرى، إذا ما استمر المسؤولون بدعمه ويعد باستمرارية المجهودات مع إدارته الذين يتطلعون إلى مهرجان مسرحي يرقى لمستوى تطلعات المبدعين وطنيا ودوليا، مشيرا إلى أن مهرجان القصر يشكل أيضا قيمة مضافة للشأن الثقافي المحلي ومكسبا للشباب والأجيال القادمة.

وعرف اختتام الفعاليات، الذي نظمت بمناسبة اليوم العالمي للمسرح الإعلان عن الجوائز التي كانت من نصيب المغرب وليتوانيا، بحيث فازت مسرحية الخيّال من القصر الكبير لعبد الواحد الزفري بجائزة الأمل وأحسن تأليف، وفازت مسرحية تيك تاك من شفشاون بأحسن إخراج وأحسن تشخيص ذكور، أما ليتوانيا كان لها جائزتا أحسن سينوغرافيا وأحسن تشخيص إناث عن مسرحية التوازن.

وبالموازاة مع هذه التظاهرة، تم تنظيم ورشات تكوينية من تأطير الفنان بوشعيب السماك وسعيد بكار حول التشخيص والإرتجال المسرحي، إلى جانب ندوة ثقافية حول موضوع “المسرح أداة للتنمية البشرية” أطرها الأستاذ سعيد حاجي، بمشاركة الكاتب المسرحي رضوان احدادو والأستاذ عبد السلام اليحيابي والأستاذ عبد الإله المويسي.

 

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع