أخر تحديث : الأربعاء 8 أبريل 2015 - 12:41 صباحًا

نادي الاقتصاد و التدبير يعالج موضوع “علاقة العامل بالمشغل” في سادس نشاطه لهذه السنة

وداد وهبي | بتاريخ 8 أبريل, 2015 | قراءة

Picture3

     لا يختلف اثنان في أن العلاقة بين العامل والمشغّل مشوبة بغير قليل من الالتباس والريبة وانعدام الثقة وجهل أو بالأحرى تجاهل أحد الطرفين لحقوقهما وواجباتهما. ولعلّ هذا ما يبرّر تطرّق ” نادي الاقتصاد والتدبير ” بالثانوية التأهيلية المحمديّة لهذا الموضوع في نشاط تربوي حمل عنوان: ” العامل والمشغل: أيّة علاقة؟ ”

على الساعة الرابعة إلّا ربعاً بعد الزوال من يوم الجمعة الثالث من مارس، كانت جنبات قاعة ابن رشد ممتلئة عن آخرها بحضور تشكّل في أغلبه من تلاميذ شعبة الاقتصاد بالإضافة إلى أساتذة وإداريين من الثانوية.

على الساعة الرابعة افتتح اللقاء بتلاوة كريمة لآيات من الذكر الحكيم رتلها في جوّ من الخشوع عمّ القاعة التلميذ مروان المنصوري، لتتولّى إثرها بثينة حلاوي التلميذة بالسنة 2 ع. اق. 2 بتقديم برنامج الأمسيّة، وهي الّتي تكفّلت فيما بعد بتقديم فقرات اللقاء.Picture1

أولى الفقرات في هذه الأمسيّة مثّلها عرض شريط فيديو من إعداد أنس عزّي التلميذ بالسنة الثانية علوم اقتصادية قرّب من خلاله الحضور من الأجواء الرائعة التي ميّزت الزيارة التي نظّمها نادي الاقتصاد والتّدبير إلى بورصة القيم بالدار البيضاء، ليعقبه بعد ذلك عرض من تقديم التلميذات مريم اللبّان، شيماء السليماني، هاجر وضّاح وبشرى الطّاهر من السنة 2 ع. اق. 2 تناول الجوانب التنظيميّة والقوانين المؤطّرة للعمل.

وكفاصل لخلق جوّ من المرح والطرب، أتحفت التلميذة أمل مهلي مقطوعة موسيقيّة بآلة الأورغ تفاعل معها الجمهور بتصفيق حارّ.Picture2

إثر ذلك أدارت التلميذة شيماء السليماني ندوة في موضوع ” علاقة المشغّل بالمستخدم ” من تنشيط ضيفي اللّقاء السيّدين: عبد المجيد نصيف المدير الإقليمي لوزارة التشغيل والشؤون الاجتماعيّة بالعرائش، ورشيد الشّامي رئيس وكالة الصندوق الوطني للتّضامن الاجتماعي. الضيفان استفاضا في شرح وتفصيل أوجه العلاقة المتشابكة بين العامل وربّ العمل، وحقوق وواجبات الجانبين.

تخلّل النقاش عرض روبورتاج مصور بطريقة جدّ إبداعيةٍ، حول ٱحترام البنود القانونية المؤطرة لعلاقة العامل بالمشغل. الروبورتاج كان من إعداد التلاميذ: بسمة الدويعيسي، رباب اعبارة، سلمان شليخ، عبد الله العزاوي و من إخراج محمد و سعد الشماخي.Picture5

وعلى عادة نادي الاقتصاد والتّدبير في إدهاش الحضور، باغتت الأستاذة فتيحة بمعيّة التلميذ بدر خيرون التلاميذ بمفاجأة كان مضمونها تصنيف التلاميذ الأكثر حضورا ومواظبة ونجابة، باعتبارهم تلاميذ الشهر في كل قسم، لتسلّم لهم شواهد تقديرية، وهي مبادرة استساغها الحضور ونالت إعجاب واستحسان كافّة التلاميذ.

مسك الختام تمثّل في مسرحيّة من إبداع تلاميذ السنة 1ع. اق. 1 و 2 انتظرها بشغف وبفارغ صبر جميع الحضور. العرض الذي حمل عنوان ” ضايع فحقّي “، وحمل توقيع التلميذة  مريم شتوان بالسنة 1 ع. اق. 1 في التأليف، والتلميذة بالسنة 1 ع. اق. 2 وداد وهبي في الإخراج، عالج المعاناة التي يقاسيها العامل في علاقته بمشغّله.Picture4

المسرحيّة التي شخّص أدوارها باقتدار التلاميذ ” مريم شتوان، سلمى اجوامعي، عثمان الغربي، ونهيلة بامو ” من السنة 1 ع. اق. 1 و ” أميمة بدّة وعزيز الجريفي ” من السنة 1 ع. اق. 2 طبعتها أجواء مفعمة بالكوميديا، واهتزّ لها الجمهور بالضحك والمرح.

وعلى وقع هذه اللحظات البهيجة، أسدل الستار على فقرات النشاط الذي أطّره بحنكة وكفاءة كما جرت عادتهم في ذلك أساتذة شعبة الاقتصاد ذة. فتيحة طكنا، وذ. حمزة شبعة الحضري، وذ. توفيق الهلالي، وذ. عبد العزيز كينيدي، وحظي بدعم من الإدارة التربوية لما يحققه من إشعاع لثانويتنا، ولما يتيحه من فرص لاكتشاف مواهب وطاقات تؤكدها بلا شك إبداعات تلاميذ المحمّدية، مع وعد يتجدّد على الدوام بالأفضل في قادم اللقاءات بحول الله ومشيئته.

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع