أخر تحديث : الأربعاء 29 أبريل 2015 - 5:11 مساءً

حملة طبية تقدم خدمات لمئات الفقراء نواحي القصر الكبير

هسبريس من القصر الكبير | بتاريخ 29 أبريل, 2015 | قراءة
حملة طبية تقدم خدمات لمئات الفقراء نواحي القصر الكبير
نظمت مؤسسة “القصر الكبير للتنمية”، أخيرا، حملة طبية متعددة الاختصاصات، لفائدة المئات من الساكنة الفقيرة والمعوزة بجماعة السواكن نواحي القصر الكبير، تحت شعار “تفعيل الألفية للتنمية”، حيث استفادوا من علاجات تهم الجهاز العصبي، والعمود الفقري، والقلب والشرايين، والغدد والسكري، والنساء والتوليد.

واستفاد الساكنة أيضا، بفضل الحملة التي شاركت فيها الجمعية المغربية الطبية للتضامن ومندوبية وزارة الصحة بالعرائش، وجماعة السواكن التابعة لإقليم العرائش، وقيادة سوق الطلبة، وجمعيات محلية، من علاجات بخصوص أمراض الجهاز الهضمي، والجهاز التنفسي، والأمراض الجلدية، وطب الأطفال، وطب العيون، والمسالك البولية.

وبلغ عدد المستفيدين من هذه الحملة، التي شارك فيها 24 طبيبا، زهاء 2105 مواطن من الساكنة الهشة و المعوزة من الجماعة ذاتها، مع توزيع الأدوية بالمجان، فضلا عن القيام ب 56 عملية في جراحة العيون “الجلالة” مع منح الأدوية الضرورية لفترة النقاهة.

وضرب المشرفون على الحملة لهؤلاء المرضى موعدا في 23 ماي، وهو تاريخ الفحص الطبي لعملية التتبع التي سوف يشرف عليها طبيب من الفريق المسؤول على العمليات الجراحية، كما تكفلت مؤسسة القصر الكبير للتنمية بإعذار 58 طفل، ومنحهم ملابس كهدايا.

وتزامنا مع الحملة الطبية، نظمت المؤسسة ذاتها دوري مصغرا في كرة القدم، لصالح أربعة فرق محلية، وهي دوار الدرابلة، دوار أولاد بجنون، ودوار السواكن، ودوار اجبينات، ليتوج في الأخير بفوز فريق الدرابلة.

وعرفت الحملة وضع الحجر الأساس لتشييد المدرسة العتيقة، بحضور المندوب الجهوي والإقليمي لوزارة الأوقاف، وأعضاء المجلس العلمي، وبعض أئمة مساجد الإقليم.

وقدم المهندس، محمود العزوزي، الشروحات اللازمة حول مرافق المشروع، وبعدها تقدم رئيس مؤسسة “القصر الكبير” بالشكر لكل الجهات المساهمة في المشروع، لتتوالى مداخلات المندوب الجهوي، وممثل عن المجلس العلمي، ثم رفعت أكف الضراعة بالدعاء لكل من ساهم في هذا المشروع العلمي.

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع