أخر تحديث : الخميس 14 مايو 2015 - 7:31 صباحًا

قضايا اﻷسرة التعليمية موضوع لقاء تواصلي للجامعة الوطنية لموظفي التعليم بالقصر الكبير

محمد الحجيري | بتاريخ 14 مايو, 2015 | قراءة

11265579_4

في إطار أنشطتها التواصلية ،نظمت الكتابة المحلية للجامعة الوطنية لموظفي التعليم بالقصر الكبير، يوم الأربعاء 13 ماي 2015،ابتداء من الساعة السادسة والنصف مساء، بالمركز الثقافي البلدي.لقاء تواصليا مع الشغيلة التعليمية، بتأطير من الأستاذ عبد الإله دحمان نائب الكاتب الوطني للجامعة الوطنية لموظفي التعليم والأستاذ خالد السطي عضو الكتابة الوطنية للجامعة، وبحضور عدد من المنخرطين في صفوف الجامعة الوطنية والمتعاطفين معها.

افتتح اللقاء التواصلي بتلاوة آيات بينات من الذكر الحكيم ، تلاها على مسامع الحاضرين الاستاذ محمد السباعي ، تلتها كلمة الكاتب المحلي للجامعة ،الاستاذ منير الفراع ،رحب من خلالها بمناضلي الجامعة و المتعاطفين معها على تلبية الدعوة ، مقدما الشكر الجزيل للضيوف الكرام، مؤكدا ان الكتابة المحلية ستظل وفية للدفاع عن قضايا الاسرة التعليمية وتوسيع مكتسباتها.11148691_42

عبد الاله دحمان ،نائب الكاتب الوطني للجامعة الوطنية لموظفي التعليم ،عنون مداخلته “بالحوار الاجتماعي : تصحيح الرؤية حول المسار و الحصيلة و المواقف ” سلط فيها الضوء على مسار الحوار الاجتماعي منذ تنصيب الحكومة والاتفاقيات التي وقعتها الحكومة مع النقابات. معتبرا ان الاستغلال السياسي للعمل النقابي فوت على الشغيلة التعليمية العديد من المكتسبات كإصلاح نظام التقاعد و اصلاح النظام الاساسي و خلق الدرجة الجديدة و غيرها من القضايا العالقة .

خالد السطي، عضو الكتابة الوطنية للجامعة ، عنون مداخلته “بالحوار القطاعي : الواقع و المآلات . تطرق فيها الى تحمل النقابات مسؤولية فشل الحوار الاجتماعي الى جانب الحكومة .مؤكدا على أهمية التنسيق بين النقابات لتحقيق مطالب الشغيلة التعليمية ،مذكرا بعدد من القضايا العالقة و موقف الجامعة الوطنية منها مثل قانون الاضراب و قانون اصلاح النقابات و الحركة الانتقالية والترقية بالشهادات و غيرها .11217975_4

اللقاء التواصلي كان فرصة سانحة لنساء ورجال التعليم للاستفسار حول مجموعة من النقاط التي تهم أسرة التربية والتعليم، والتعرف على مستجدات الحوار الاجتماعي، والقضايا العالقة التي لم يتم لحد الساعة الحسم فيها.

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع