أخر تحديث : الخميس 14 مايو 2015 - 12:51 مساءً

مأساة: دخلت المستشفى بسبب ألم في الرجل و خرجت مبتورة اليد

عثمان ثوري | بتاريخ 14 مايو, 2015 | قراءة

handicape

لم تكن إحسان الهويويري تدري أن زيارتها للمستشفى الاقليمي للامريم بسبب ألم في رجلها سيجعلها تغادر المستشفى و هي مبتورة اليد، و حسب شكاية توصلت بها بوابة القصر الكبير من طرف السيدة “فاطمة.الخالة” ساكنة بدوار الحساسنة جماعة العوامرة بإقليم العرائش ضد المستشفى الإقليمي للامريم بالعرائش فإن ابنتها القاصر ” إحسان ” التي تعاني من داء السكري دخلت المستشفى الإقليمي للامريم بالعرائش بتاريخ 30 أكتوبر 2014 بعد أن أصابها ألم في قدميها، إلا أن إحدى ممرضات أثناء زرع إبرة “الصيروم” في ذراعها أخطأت العرق المحدد مما أدى إلى انتفاخ اليد بشكل كبير و تضررها، و مع عدم اهتمام الأطر الطبية و مرور الوقت تفاقمت حالة يد احسان مما تسبب لها تعفن شديد اضطروا إلى نقلها إلى المستشفى المركزي ابن سينا بالرباط بعد أن أمضت بالمستشفى الإقليمي للامريم ما يقارب شهرين و نصف دون جدوى.
الأطر الطبية بابن سيناء نبهوا الأم إلى ضرورة قطع يد ابنتها بسبب فوات أوان العلاج و خشية من تفاقم المرض وهو ما تم بالفعل بتاريخ 16 دجنبر 2014.

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع