أخر تحديث : الأربعاء 20 مايو 2015 - 12:37 صباحًا

فعاليات قصرية تستنكر حكم الإعدام الصادر في حق الرئيس المصري مرسي مساء الجمعة المقبل

محمد الشدادي | بتاريخ 20 مايو, 2015 | قراءة

11258476_430

عقد بمقر حزب العدالة والتنمية بالقصر الكبير لقاء أولي ضم عدد من الهيئات السياسية والنقابية و الجمعوية، تدارست فيه الأطراف المجتمعة الحكم الجائر الصادر في حق الرئيس المصري الدكتور محمد مرسي ، الذي أبى القضاء المصري الظالم إلا أن يصدر في حقه حكم الإعدام، لا لسبب سوى كونه الرئيس الشرعي المنتخب الذي جاءت به صناديق الاقتراع، ليسجل الناطقون بهذا الفعل أبشع ما عرفه التاريخ البشري من انقلاب على الديمقراطية.
وقد خلص اللقاء إلى القيام بوقفة احتجاجية من المزمع تنظيمها بعد الإجراءات القانونية، يوم الجمعة 22 ماي 2015 بساحة علال بن عبد الله (قرب دار الشباب) ابتداء من الساعة الثامنة والنصف ليلا (مباشرة بعد صلاة المغرب).
كما تم الاتفاق على عقد لقاء ترتيبي موسع تشارك فيه الهيئات والجمعيات التي لم يتم لها الحضور، وذلك مساء الخميس 21 ماي 2015 ابتداء من الساعة السادسة والنصف مساء بمقر الحزب.
والدعوة عامة لكافة الهيئات والجمعيات وفعاليات المجتمع المدني لحضور هذا اللقاء الترتيبي.

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع