أخر تحديث : الخميس 30 يوليو 2015 - 8:12 مساءً

الكلاب المتشردة بالقصر الكبير أصبحت تشكل خطرا على الساكنة

محمد عزيمان | بتاريخ 30 يوليو, 2015 | قراءة

11004750_62263514

قبيل آذان الفجر تبدأ مجموعات من الكلاب المتشردة في التجول في أزقة المدينة معلنة حالة من الهيجان والنباح والعويل وكأن جيشا من الكلاب يهمّ على مواجهة العدو.
بعد آذان الفجر يبدأ المصلون في التوجه الى المسجد، فتجد الشيوخ منهم من يحمل عصا طويلة ومنهم من يحمل حجرا في يده وهو خائف على نفسه.

الشباب المتوجهون الى العمل يلتفتون يمنة ويسرة، ويهرولون خيفة من هذه الكلاب، فإذا همّ أحدهم بالجري خوفا تبعوه الكلاب ونهشوه، وإلا فالشيوخ وكبار السنّ لا يستطيعون الهرولة.

ولهذا نهيب بالسلطات باتخاذ الإجراءات اللازمة من أجل الحفاظ على أمن المواطنين حراء تكاثر الكلاب المتشردة وربما منها أيضا المسعورة والمريضة.

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع