أخر تحديث : الأربعاء 12 أغسطس 2015 - 6:42 مساءً

المنصوري يستقيل و الكتابة الجهوية تقلل من أهمية الاستقالة

عمر أطاع الله | بتاريخ 12 أغسطس, 2015 | قراءة

شعار حزب العدالة والتنمية الحاكم في المغرب

تأكد لدى بوابة القصر الكبير الالكترونية وضع عبد الله المنصوري استقالته -لدى هيئات الحزب- من منصبه ككاتب إقليمي لحزب المصباح بإقليم العرائش، و أشار مصدر مقرب من المنصوري إلى أن الاستقالة تأتي بعد إهمال الأمانة العامة للحزب للمشاكل التنظيمية للحزب محليا و إقليميا، كما أضاف أن هذه الخطوة ستتلوها استقالات أخرى من طرف المجمدين، و عن تأخر الاستقالة خصوصا في ظل الحديث عن اعتزام المجمدين – و من بينهم السيد المنصوري – تقديم لائحة مستقلة للانتخابات الجماعية المقبلة، أوضح أن السبب يرجع إلى مسطرة تسليم المهام و من بينها تحويل المقر الإقليمي إلى مدينة العرائش فيما ذهب عضو من الكتابة الجهوية إلى أن هذا التأخر مرجعه إلى رغبة المنصوري في فرملة الحزب من خلال تعطيل التزكيات الخاصة بالدوائر القروية التي تخوله القانون البث فيها، و بعد مراسلة الكتابة المحلية للأمانة العامة حول الموضوع تم تفويض نائبه سعيد الفضولي بمهام التزكية مما سحب البساط من المنصوري – حسب المصدر – و عجل بتقديم استقالته. كما قلل من أهمية الاستقالات المرتقبة على اعتبار أن أغلبها لأعضاء غائبين فعليا عن الحزب و لا يشكلون وزنا في دواليبه.

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع