أخر تحديث : السبت 27 سبتمبر 2014 - 10:25 مساءً

سكان بلاد الريسوني دارالدخان يطالبون بإعادة إسكانهم

هشام الغرباوي | بتاريخ 27 سبتمبر, 2014 | قراءة

استبشرت ساكنة دور الصفيح دار الدخان بلاد الريسوني خيرا عندما تم إدراج مدينة القصر الكبير ضمن برنامج المدن بدون صفيح في أفق سنة 2014، و أصبح الموضوع حديث كل أسرة تقطن هذا الحي الصفيحي الذي يفتقد إلى ابسط متطلبات العيش الكريم ، غير أنه يلاحظ بطء كبير في إنجاز البرنامج، و يتم معالجته بطريقة جزئية و على مراحل ، حيث  تم هدم بعض البراريك  بحي بلاد بلعباس وبلاد الحبوس بدار الدخان واستفاد أصحابها من بقعة أرضية مساحتها 70 متر مربع بتجزئة السعادة التي تفتقد بدورها لأبسط شروط العيش .

أما الساكنة التي ما زالت لم تستفد و القاطنة بدور الصفيح بلاد الريسوني بحي دار الدخان ,فهي تطالب الجهات المعنية بالبقاء في نفس الحي، بحيث أن هناك بعض المعلومات تشير إلى أنه سيتم تهيئة بلاد الريسوني واستفادة قاطني هذا الحي من بقع أرضية  تبلغ مساحتها 50 متر مربع بنفس المكان .

ويتمنى سكان هذا الحي التسريع من وثيرة أشغال هذا البرنامج خاصة وأنهم يعانون من قساوة ظروف العيش سواء في فصل الصيف أو الشتاء.

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع