أخر تحديث : الجمعة 2 أكتوبر 2015 - 5:03 مساءً

نيابة العرائش: تلاميذ مدرسة علال بن عبد الله بالقصر الكبير يئنون من وجع الاكتظاظ

عبد النبي قنديل | بتاريخ 21 سبتمبر, 2015 | قراءة
بلغ عدد تلاميذ المستوى الأول بمدرسة علال بن عبد الله بالقصر الكبير -حسب آخر الأرقام التي وصلتنا نهاية الأسبوع الماضي- 56 تلميذا، ويعاني التلاميذ من ازدحام كبير داخل فضاء القسم، ويجدون صعوبة كبيرة في ممارسة أنشطتهم الدراسية خاصة في الطاولات التي يجلس فيها ثلاثة تلاميذ، وبالتأكيد سينعكس ذلك سلبا على تحصيلهم الدراسي، رغم المجهودات الجبارة التي تبذلها الأستاذة التي تعاني بدورها في صمت.
الغريب في الأمر هو أن النيابة كانت قد أعلنت عن فائض بالمؤسسة بلغ 5 أساتذة وتحاول أن تطبق في حقهم مقتضيات المذكرة المشؤومة وتلحقهم بمؤسسات أخرى بالمدينة أو حتى خارجها إذا اقتضى الأمر ذلك.
جدير بالذكر أن الآباء راسلوا السيد النائب في الموضوع، واتصلوا بالسيد الكاتب المحلي للجامعة الوطنية لموظفي التعليم الأستاذ منير الفراع الذي طرح الموضوع في لقاء مع السيد النائب الذي وعد بإيجاد حل لهذه المشكلة، ولكن دون نتيجة لحد الساعة.
وفي ظل تماطل النيابة في توسيع البنية، وحديث البعض عن حلول ترقيعية قد تلجأ إليها النيابة -والتي من شأنها أن تزيد الوضع احتقانا-، يبقى الآباء عازمون على اتخاذ كل الخطوات التي يكفلها القانون من أجل ضمان حق أبنائهم في تعليم جيد.

 

 

 

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع