أخر تحديث : الثلاثاء 10 نوفمبر 2015 - 12:04 مساءً

غليان وسط مهنيي سيارات الأجرة الصنف الثاني بالقصر الكبير بسبب ” رخصة الثقة “

زكرياء الساحلي | بتاريخ 9 نوفمبر, 2015 | قراءة

www.ksarforum.com_photos_Sindicato_taxi_ksar_1

يعيش مهنيو سيارات الأجرة من الصنف الثاني بالقصر الكبير غليانا داخليا بعد إقدام جمعية من داخل القطاع ، مسنودة بإحدى النقابات على مراسلة والي الأمن بتطوان و عميد الأمن الإقليمي بخصوص السائقين الذين لا يتوفرون على رخصة الثقة متهمة إياهم بالتسبب في الفوضى التي يعرفها القطاع و حرمان عدد من السائق الذين يتوفرون على الرخصة من فرص العمل .

و على إثر توصلهم بالمراسلة ، قامت المصالح الأمنية بمنع هؤلاء السائقين من مزاولة العمل ، و هو الأمر الذي أثار حفيظة فئة واسعة من المهنين ، خاصة أمين سائقي سيارات الأجرة من الصنف الثاني ، نقابة الاتحاد المغربي للشغل ، نقابة الحركة الشعبية و الذين سارعوا إلى عقد اجتماع عاجل مع مسؤولي الأمن بالمدينة ، حيث جرى التذكير بأن السائقين الذين لا يتوفرون على رخصة الثقة ، يتوفرون على البطاقة المهنية و التي حصلوا عليها بعد اجتيازهم لتكوين في السياقة . كما قام ممثلوا المهنيين بوضع طلب لدى الباشا من أجل التسريع تحديد موعد لاجتياز امتحان رخصة الثقة في أقرب الآجال .

و كانت جمعية الاخوة ونقابة اتحاد الوطني للشغل قد قامت بمراسلة والي الأمن من أجل منع السائقين الغير متوفرين على رخصة الثقة من العمل في سيارات الأجرة ، و هو ما رد أجج الصراع داخل وسط المهنيين .

مصادر نقابية أكدت لبوابة القصر الكبير أن الجمعية المذكورة و النقابة التي تدعمها ، لا تمثل سوى نسبة قليلة من المهنيين ، و أن النقابات الأخرى بصدد إصدار بيان توضح فيه من يمثل المهنيين و يتولى الدفاع عن مصالحهم ، كما استغربت ذات المصادر من قيام الجمعية بهاته الخطوة ، علما أن عدد السائقين الذين لا يتوفرون على رخصة الثقة و يزاولون مهامهم بالبطاقة المهنية لا يتعدى 25 سائقا ، مذكرة في نفس الصدد بأن رئيس الجمعية التي تسعى إلى محاربة هؤلاء السائقين ، هو نفسه لا يتوفر على رخصة الثقة بعدما سحبتها منها مصالح العمالة بصفة نهائية .

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع