أخر تحديث : الإثنين 14 ديسمبر 2015 - 8:00 مساءً

متى سيفك الحصارعن المحطة الطرقية للمسافرين بالقصر الكبير

خديجة قدارة | بتاريخ 14 ديسمبر, 2015 | قراءة

ESTACION_KSAR

تعتبر المحطات الطرقية للمسافرين إما نقطة انطلاق أو وصول أو عبور مجموعة من المسافرين وفي بعض الأحيان قد يكون مسافرين أجانب ، فالمحطة باعتبارها مرفقا عموميا نَعْتَبِرُ الاهتمام به هو اهتمام بجمالية المدينة وإعطاء صورة إيجابية عن المدينة محل المحطة ، إلا أنه يلاحظ كل زائر لمحطة المسافرين بمدينة القصر الكبيرعند خروجه منها يستقبل بمجموعة من المشردين المتواجدين هنا وهناك ، وبعض النشالة المتخصصين في سرقة الهواتف المحمولة والحقائب التي تحملها النساء ، وهذا المظهر يزرع الرعب والخوف في نفوس المسافرين ، كما أن البوابة الكبرى للمحطة والتي أصبحت محاصرة بباعة الفطائر والخبز وغيرها من المأكولات وبعض ماسحي الأحدية وعربات الدفع وغيرها من المظاهر التي أصبحت تحاصر هذه المحطة من عدة جوانب . وهذا ليس مجرد كلام افتراء بل هو يتراءى للعيان للجميع بمن فيهم السلطات المحلية .

لذا نطلب التدخل العاجل لإخلاء محيط المحطة ورد الاعتبار لهذا المرفق الحيوي والذي أصبح موقعه الحالي غير مناسب نظرا للتوسع العمراني الذي عرفته المدينة .

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع