أخر تحديث : الأحد 24 يناير 2016 - 11:39 مساءً

هكذا رد السيمو على ” خصومه ” بشأن قضية بتية و التوظيف بالمحطة الطرقية

محمد القاسمي | بتاريخ 24 يناير, 2016 | قراءة

simo_amala

أعلن محم السيمو ، رئيس المجلس البلدي لمدينة القصر الكبير أن الصراع الدائر ببلاد بتية حول ملكية الأرض التي توجد عليها مساكن السكان قد ” وضع الملف بالسكة الصحيحة ” ، كما نفى أي يكون قد قام بأي توظيف في المحطة الطرقية.

ما أعلنه رئيس المجلس البلدي جاء ردا على ما نشر في الإعلام المحلي حول قضايا آنية منها ما يعرفه ملف بتية و الاتهامات الموجهة للسيمو بالوقوف إلى جانب الشخص الذي يدعي ملكيته للأرض ، و هو ما نفاه السيمو معلنا ” لتعلم ساكنة الحي اننا الى جانبها و سندعمها ونحن ساهرون على حماية مصالحهم ” .

كما لمح السيمو إلى عدم قيامه بفتح التوظيف في المحطة الطرقية كما أشار إلى ذلك المستشار أحمد بكور سابقا عبر استغرابه ” اذا كان رئيس الحكومة لا يستطيع التوظيف فكيف يقوم بذلك رئيس مجلس بلدي ” يضيف السيمو .

و في ذات التدوينة التي نشرها مساء اليوم الأحد في صفحته عبر الفايسبوك ، اعتبر رئيس المجلس البلدي أن ما نشر بشأن الموظفة ” ل . ن “ مجرد ” كثير من الترهات ” مضيفا أن نقل الموظفة يدخل في صلاحيات المجلس ” للقيام بما يراه مناسبا من توظيفات وتغييرات استراتيجية تخدم الصالح العام ” .

السيمو لم يفوت الفرصة ليهاجم خصومه حيث اعتبر أن ما يتم ترويجه عنه من ” انتقام و تجبر وتسلط ” مجرد محاولة للتشويش على ” الرجل البسيط والداهية الملحاح ” حسب ما وصف به نفسه .

يشار إلى أن محمد السيمو ، رئيس المجلس البلدي لمدينة القصر الكبير ، يظهر بين الفينة و الأخرى متابعته الجيدة لما يتم تداوله عبر الإعلام المحلي أو الفايسبوك القصري ، و يتفاعل معه عن طريق فريقه ، لكن كان لافتا إغفاله لقضية ” المدرسة ” التي استحوذ صاحبها على مساحة خضراء بتجزئة حمزة .

بدون عنوان-1 نسخ

ksarforum

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع