أخر تحديث : الثلاثاء 9 فبراير 2016 - 7:37 مساءً

جمعية المحاميين الشباب تنظم ندوة حول التصرفات العقارية وإشكالاتها العملية

محمد طلحة | بتاريخ 9 فبراير, 2016 | قراءة

12705294_228852110789817_2945851618627301299_n

ذ. محمد طلحة –

نظمت جمعية المحاميين الشباب بالقصر الكبير ندوة علمية تحت عنوان التصرفات العقارية وإشكالاتها العملية. وذلك يوم السبت 6 فبراير 2016 بقاعة دار الثقافة بالقصر الكبير

12688088_228851614123200_2870350283786272007_n

وقد ابتدأت الندوة العلمية بكلمة السيد الكاتب العام للجمعية ذ/ محمد الجابري الترحيبية بالحضور بعدها تلاوة آيات بينات من قراءة المقرء المحمدي ثم قراءة الفاتحة على روح العدل الرفاعي .

12642479_228851610789867_4325691115187776710_n

استهل النشاط بالكلمة للنقيب الزرقتي العيادي نيابة عن النقيب الطاهري والذي ذكر بعلاقة الحب والمودة التي تربطه بالمحاميين بالقصر الكبير وأشار للثورة الثقافية التي يعرفها الوطن وخصوبة الأرض والفكر بهده المدينة وتمنى النجاح للندوة . وتدخل بعده الكاتب العام وأعطى لمحة عن تطور الإنسان وعلاقته بالعقار وما نتج عنه من تطور في التصرفات العقارية وما يخلفه من إشكاليات عملية. ثم أعطى الكلمة للدكتور محمد بنيعيش الدي ألقى عرضا تحت عنوان التصرفات العقارية بين الرضائية والشكلية والذي أوضح فيه المقصود بالتصرف العقاري وعلاقته بالملكية وكذا الاستغلال والتصرف والاستعمال والفروق بينها. وتحدث عن الحقوق العينية التبعية وأكد أن التصرفات العقارية يتداخل فيها الجانب الشكلي والرضائي . فتبتدئ برضا الطرفين وتتبعها شروط شكلية تبعا لنوع العقود فمنها المسماة ومنها المسماة في قوانين خاصة ومنها الواردة في الفقه الإسلامي وتطرق لتصرفات الوكيل والأصيل وعلاقتها بالأهلية والمؤسسات القانونية التابعة كالوصي والمقدم والولي .وتحدث عن عديم الأهلية وبخصوص الشكلية فقد أكد أن جميع القوانين تنص على الكتابة وعلى التاريخ وميز بين العقد الرسمي والعرفي وتحدت عن البطلان في حالة عدم الكتابة.

12661841_228851417456553_4245292540152482093_n
وأعطيت الكلمة بعده للدكتور العلمي الحراق الذي ألقى عرضا تحت عنوان مقتضيات واشكاليات ثوثيقية من خلال مدونة الحقوق العينية .
وأكد تناوله لبعض الإشكالات متناولا دلك في عدة مقتضيات
مرجعية الحقوق العينية المتمثلة في مدونة الحقوق العينية و ق ل ع وأحكام الفقه المالكي والنصوص الخاصة
عقود التفويت لا تفيد ملكية العقارات غير المحفظة إلا إذا كانت مستندة على أصل التملك مع الحيازة الهادئة.
تحدت عن المقصود بالبينات المنصوص عليها في الفقرة 3 وتحدت عن الحالة الثي يوثق فيها موثق خلاف ما وثقه العدلان
شكليات العقد الموقع من طرف المحامي كما تحدت عن مسؤولية الورقة العرفية وتحدث عن العقود التي يجب أن توثق بمحرر رسمي وتحدث عن اختصاص العدول في نقل الملكية عن طريق الإرث وتحدث عن قبول هبة القاصر وان تاريخ اراثة الواهب هو تاريخ التقييد . وتحدت عن الاعتصار

12651162_228851764123185_879560939602968027_n
وتدخل ذ/ بونجمة مصطفى وقدم عرضا حول دور المحامي في تقييد العقود وأشار إلى أن هناك حرب ضروس بين مكونات (العدول والموثقيين والكتاب العموميين ووكلاء الأعمال) وأشار إلى المقتضيات القانونية التي تخول للمحاميين تحرير العقود/ المادة 30 من قانون المهنة -قوانين متفرقة- قانون الايجار المفضي لتملك عقار –العقار في طور الانجاز – قانون نظام الملكية المشتركة- المادة 4 من مدونة الحقوق العينية / وتحدت عن إشكالات مرتبطة بالعقد المحرر وكذا إشكالات الوظيفة المسندة للمحامي وأكد أن العقود ليست عقود عرفية ولكنها عقود هجينة تعكس تردد المشرع واعتبرها عقود تابتة التاريخ وأكد أن هناك من يطالب بتوسيع اختصاص المحامي وهناك من يطالب باقصاءه من تحرير العقود والمطالبة بتنظيم المهن القضائية وأكد على ضرورة أن يختار المشرع بين العقود الرسمية أو العرفية إذ لا وجود لعقود ثابتة التاريخ في أي قانون مقارن وأوضح أن هناك عقود مستتناة من اختصاص المحامي وان المحامي مسؤول عن عقوده لالتزامه بإخراجها صحيحة شكلا كما انه يتحمل مسؤولية تأديبية في حالة العكس إضافة إلى تحمله مسؤولية جبائية ايضا.

12654694_228851227456572_282231215872119125_n
وبعدها تدخل ذ/ عماد الجهاد وقدم عرضا حول الحماية القضائية للحيازة المادية للعقار . ودكر بالملكية وعلاقتها بالفرد واختلالات الحيازة في الفصل 166 من م م عبر دعوى الحيازة ودعوى استرداد الحيازة وتناول جانبا من القانون المقارن الفرنسي والمصري وتحدت بتفصيل عن أركان الجريمة وذكر بعض القرارات لمحكمة النقض وتحدث عن إرجاع الحالة لما كانت عليه وإشكالاتها واختصاص المحكمة في دلك.

12670872_228852464123115_6935421823897200302_n
وبعد دلك تمت مجموعة من التدخلات وتم الجواب عليها من طرف الأساتذة المحاضرين ليتم بعدها الإعلان عن انتهاء الندوة.
بعدها توجه الحضور لحفل الغداء على شرف المدعويين وبمناسبة تكريم الأستاذ محمد الطود قيدوم المهنة امتثالا لأعراف وتقاليد المهنة ولسنة جمعية المحاميين الشباب بمدينة القصر الكبير وغيرها المتمثلة في تكريم رموزها وكان الحفل عبارة عن وجبة غداء على أنغام الموسيقى الأندلسية بعدها تم إلقاء كلمة باسم الجمعية في حق المحتفى به تلتها كلمة الإستاد ادريس حيدر تلتها ذ/ راضية نيابة عنه تم كلمة الدكتور بنحدو عن المجلس البلدي تم كلمة الإستاد ادريس الطود تناول خلالها الشكر للجمعية وللحضور وتناول بعض مبادئ النبل في مهنة المحاماة وتناول جانبا من تاريخها وأخلاقها بعد ذلك تم تسليم تذكارات للمحاضرين عبارة عن لوحات فنية ترمز لمدينة القصر الكبير وكدا تذكار باسم الجمعية في حين سلم للمحتفى لوحة بورتريه من رسم الفنان القصري مصطفى بخات وكدا تذكار باسم الجمعية يخلد ذكرى تكريمه وبعدها تم الإعلان عن انتهاء الحفل بعد أخد الصور التذكارية وتجدر الإشارة انه بهدا الحفل تحقق للجمعية هدفان رئيسيان إشعاعي يتمثل في تكريس تنشيط البعد الثقافي والعلمي . واجتماعي يتمثل في اللقاء بين الزملاء وغيرهم والاحتفال وكسر الجليد بينهم.

12642913_228851230789905_2021836935755212633_n

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع