أخر تحديث : الثلاثاء 5 يوليو 2016 - 8:05 مساءً

سلسلة القصر الثقافي تسدل ستارها بتكريم المسرحيين عبد الواحد الزفري و أكرم الغرباوي

بوابة القصر الكبير | بتاريخ 5 يوليو, 2016 | قراءة

13590372_586379031536002_6715808807284309971_n

بوابة القصر الكبير ـ محمد الحجيري
في اطار الحلقة الرابعة من سلسلة القصر الثقافي التي خصصت للإحتفاء بأبي الفنون ، احتضنت دار الثقافة يوم الإثنين 04 يوليوز 2016 ابتداء من الساعة العاشرة ليلا ، حفلا فنيا بهيجا تكريما للكاتبين و المخرجين المسرحيين الأستاذين عبد الواحد الزفري و محمد أكرم الغرباوي.

الحفل الفني الذي حضره جمهور غفير من عشاق المسرح وفعاليات من المجتمع المدني ، وقدم فقراته الاستاذ محمد اليوسفي ،يأتي في اطار سلسلة القصر الثقافي التي نظمها المركز الثقافي االبلدي بالقصرالكبير بشراكة مع نسيج القصر الثقافي الذي يضم ثلة من مثقفي المدينة وذلك ليلة كل سبت من ليالي رمضان المبارك.

الحفل التكريمي افتتح بكلمة ترحيبية لمديرة المركز الثقافي الأستاذة بشرى الأشهب،رحبت من خلالها بالحضور الكريم الذي حج بكثافة لمتابعة عرض مسرحية الخيال ، مستعرضة في كلمتها مختلف الأنشطة التي شهدتها فعاليات القصر الثقافي طيلة شهر رمضان احتفاء بالقصة و الشعر و المسرح وغيرها ،مقدمة الشكر الجزيل لكل من ساهم في نجاح السلسلة الثقافية الرمضانية . كما أكدت على فتح أبواب المركز الثقافي أمام اللقاءات الثقافية والفنية التي تشهدها المدينة منوهة بالمنتوج الثقافي المحلي و دعت الى ضرورة تشجيعه .

الأستاذ عبد الله سعدون ألقى كلمة نيابة عن النسيج الثقافي القصري، دعا فيها الى إعادة المجد الغابر للموروث الثقافي للمدينة ،منوها بانخراط الجميع لإنجاح المسار الثقافي الرمضاني احتفاء بالثقافة و الفن ، كما أشاد بالمنتوج الأدبي و الثقافي لمثقفي وأدباء المدينة ، مقدما في الاخير الشكر الجزيل لمديرة المركز الأستاذة بشرى الاشهب على ما تبذله من مجهودات للنهوض بالثقافة و الفن .

الحلقة الرابعة من سلسلة القصر الثقافي، تم خلالها تكريم الكاتبين و المخرجين المسرحيين عبد الواحد الزفري و محمد اكرم الغرباوي على ما يبذلونه من مجهودات في سبيل الرقي بأبي الفنون بمدينة القصر الكبير ،وبالموازاة مع ذلك تم عرض شريط وثائقي تعريفي بالمحتفى بهما و قدمت لهما شواهد تقديرية و هدايا بالمناسبة كما ألهب الفنان رشيد بوعسرية القاعة بأغنيتين من البومه الجديد.

الجمهور القصري الشغوف بالثقافة والفن ، استمتع بعرض مسرحية الخيّال التي فازت خلال مهرجان القصر الدولي للمسرح بجائزة الأمل و جائزة أحسن نص مسرحي . وهي من تأليف وإخراج الأستاذ عبد الواحد الزفري.

المسرحية حسب مؤلفها تعتبر محاولة همها الأساس هو الخروج من عنق الزجاجة وتكسير الطوق الذي يحاصر كل الأعمال التي تحمل هم التغيير وطرح الواقع لا كما هو بل إعادة صياغته وتركيبه من جديد للإجابة عن الأسئلة الآنية، للإسهام في تحرير الإنسان الذي صار رهين المتناقضات محروما من الاختيار و الفعل.

والمسرحية تحاول جادة تكسير الأبواب التي أوصدت في وجه الكلمة الأبية والحركة الصادقة للانفلات من بطش غول المسارح، متخذة من التراث منطلقا لا للتقوقع في أحضانه، بل لتجاوزه وإلغائه أحيانا في إطار البحث عن الخلاص وعن الذات. نقول أن النكسة لا تلد سوى فرسانا تركب الخيول لتصارع الموج وهول الإعصار وفارس مسرحيتنا متمرد على الزمان يفعل ويتفاعل يصارع الطواحن القديمة بحثا عن الذات ولولاه لأغمضت العيون بالرغم من كونها مليئة بالملح” .

13567288_586380751535830_1856627304661296054_n

13606803_586379421535963_9006093597187024381_n

gharbaoui

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع