أخر تحديث : الإثنين 10 أكتوبر 2016 - 11:34 مساءً

التحالف المكون للمجلس البلدي للقصر الكبير يعيش مرحلة أزمة … هل ينقذه السيمو ؟

بوابة القصر الكبير | بتاريخ 10 أكتوبر, 2016 | قراءة

 

untitled-2-copy

بوابة القصر الكبير ـ محمد القاسمي
تعرف العلاقة بين مكونات التحالف المسير للمجلس البلدي حالة من الفتور و الجفاء خاصة ما بين بعض المستشارين المنتمين للتجمع الوطني للأحرار و رئاسة المجلس البلدي المنتمية لحزب الحركة الشعبية .

مصادر بوابة القصر الكبير عزت هذا الفتور إلى التهميش الذي يقابل به تصور التجمعيين للنهوض بالمدينة و استفراد الحركيين بتوطين الأوراش في المناطق التي يتواجد بها أنصارهم ، إضافة إلى تخلي بعض المستشارين عن حزبهم و إلتحاقهم بالسيمو و لو بطريقة غير رسمية .

و من المرتقب أن تكون فترة ما بعد الانتخابات البرلمانية حاسمة لتحديد استمرار التحالف من عدمه بعدما كان السيمو يؤجل أي نقاش بخصوص التحالف و طبيعة التدبير إلى ما بعد الانتخابات التشريعية حسب عدد من المصادر .

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع