أخر تحديث : الأحد 16 أكتوبر 2016 - 11:46 مساءً

أطباء المداومة بالمستشفى المدني .. بين ضغط الإكراهات و انعدام الأمن

بوابة القصر الكبير | بتاريخ 16 أكتوبر, 2016 | قراءة

hospital-ksar1

بوابة القصر الكبير ـ أشرف التطواني
يعيش الأطباء العاملون في مصلحة المستعجلات بالمستشفى المدني بالقصر الكبير ضغطا كبيرا خلال يومي السبت و الأحد بفعل قلة الأطر المداومة و انعدام الأمن بالمستشفى .

طبيب مداوم صرح لبوابة القصر الكبير أن قسم المستعجلات بالمستشفى المدني يستقبل حوالي خمسين حالة مستعجلة في اليوم خلال نهاية الأسبوع ، أغلبها تتعلق بالإصابات الناتجة عن الضرب و الجرح ، حيث يكون الطبيب المداوم مضطرا للقيام بجميع الإجراء ات منذ قدوم المريض إلى غاية مغادرته ، و هو ما يجعل قاعة الانتظار تعج بالمرضى الذين يحتج أغلبهم على تأخر الإسعافات و ما يشكله ذلك من ضغط على الطبيب المداوم .

نفس المصدر أشار إلى أن أغلب الحالات الوافدة على المستشفى تتعلق بالضرب و الجرح ، و غالبا ما يصطحب الضحية رفاقه معه و الذين يحاولون الضغط على الطبيب و تهديده أحيانا في غياب أدنى حماية للعاملين بالمستعجلات خصوصا إذا صادفت المداومة وجود طبيبة .

ينضاف إلى ذلك غياب النقص الحاد في العناصر البشرية التي يمكن أن تقدم خدمة أجود للمرضى ، حيث يتم الاستعانة فقط بحراس الأمن من أجل نقل المرضى و حملهم من مكان لآخر ، أو إرشادهم .

هذا الوضع الكارثي الذي يجد الأطباء المداومون أنفسهم تحت رحمته ، ينعكس سلبا على جودة الخدمات المقدمة للمرضى و التي ، حسب تصريح طبيب مدوام ، يحاولون أن ترقى إلى الحد الأدنى المطلوب و لو على حساب راحتهم و كرامتهم.

hospital-ksar

hospital-ksar2

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع