أخر تحديث : الثلاثاء 11 يونيو 2013 - 11:39 صباحًا

تيار الديمقراطية و الانفتاح للاتحاد الاشتراكي يعقد اللقاء الجهوي لجهة طنجة تطوان بمدينة العرائش

‎محمد الحجيري‎ | بتاريخ 11 يونيو, 2013 | قراءة

نظم تيار الديمقراطية و الانفتاح للاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية  يوم الأحد 09 يونيو 2013 ابتداء من الساعة الرابعة و النصف بقاعة الأفراح السعادة  لقاءا تواصليا مفتوحا مع مناضلات و مناضلي الاتحاد الاشتراكي  بجهة طنجة تطوان  من تاطير السيد احمد الزايدي رئيس الفريق الاشتراكي بمجلس النواب و الطيب منشد  احد القادة البارزين بالاتحاد و محمد حماني البرلماني عن اقليم العرائش في حين  غاب  الحقوقي و القيادي الاشتراكي محمد كرم  عن اللقاء  لظروف قاهرة .

و يأتـــي هــدا اللــقاء فـــي إطار  اللقاءات الموسعة التي ستشمل مختلف مناطق المغرب  من اجل  التواصل و الانـفـتــاح عــلـــى كـــل الاتـحــاديــات و الاتــحاديــين واليـــسـار,مـــن أجـــل فـتـح نـقـاش شـمـولي يـخـص مُــستــقبل الحزب  و الوطـــن فـــي ظل الأزمة التـــي يعيـــشــها.
في البداية تدخل رئيس الفريق الاشتراكي بمجلس النواب السيد  احمد الزايدي معلنا انطلاقة اللقاءات التواصلية التي سيعقدها التيار من مدينة العرائش . ليتحدث عن دواعي تسمية التيار بالديمقراطية و الانفتاح. مبرزا  أن هذا الاختيار . ضروري لترسيخ الديمقراطية داخل البيت الاتحادي بعدما  فقدت داخله  .  اما عن الانفتاح فهو انفتاح الحزب  على الشباب و المراة و الكفاءات  و كافة شرائح المجتمع  . و اكد على  الرغبة الصادقة  في تعزيز وحدة حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية ، و تحديث بنياته على أساس الديمقراطية الصحيحة والانفتاح المعقلن على مختلف مكونات المجتمع المغربي  . 
ثم تحدث عن ظروف تأسيس التيار  الذي ظهر  كنتيجة للخروقات التي شهدها الحزب في مؤتمره التاسع المنعقد شهر نونبر من السنة الماضية . بعد اعلان العديد من قياديي الاتحاد الاشتراكي رفضهم للمنهجية التي حملت إدريس لشكر إلى الموقع الأول في هرم  المسؤولية،  ثم تطرق الى المشهد السياسي المغربي ووصفه بالارتباك و الضبابية و الفسيفساء . و  تحدث عن الأزمة الاقتصادية والمالية التي يعرفها المغرب و عن التحديات التي تواجه المغرب في قضية الوحدة الترابية .
بعدها تدخل السيد الطيب منشد أحد القادة البارزين في الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، و الكاتب الوطني للفدرالية الديموقراطية للشغل سابقا و الذي تطرق إلى الجانب التنظيمي و  مستقبل التيار و وضع آليات الاشتغال  من اجل  وضع برنامج سياسي واقتصادي واجتماعي وثقافي للتيار و  متعاطفيه.

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع