أخر تحديث : الأحد 7 ديسمبر 2014 - 9:58 مساءً

حامل تلد توأمين وسط “واد” بالخراشفة وتفارق الحياة أمام أعين زوجها

العربي الجوخ ـ اليوم24 | بتاريخ 7 ديسمبر, 2014 | قراءة
فيضانات منطقة السواكن قبل أيام

فيضانات منطقة السواكن قبل أيام

في حادث مؤلم اهتزت له ساكنة إحدى الدواوير التي تعاني بشكل كبير من الهشاشة والتهميش بتراب إقليم العرائش، اضطرت سيدة حامل إلى وضع توأمين وسط مياه واد بدوار الخراشفة، أمام أعين زوجها، قبل أن تفارق الحياة مباشرة بعد عملية الوضع.
وأكد زوج الهالكة “عبد العزيز زروال” في شريط فيديو مدته دقيقة واحدة وأربع ثوان، أنه كان يحاول نقل زوجته الحامل من الدوار إلى المستشفى من أجل الولادة بسلام، وعندما هما بقطع الوادي الذي ارتفع منسوب مياهه بسبب الفيضانات التي شهدتها المنطقة، أثناء التساقطات الأخيرة التي تزامنت مع الفيضانات التي شهدتها مناطق أكادير ومراكش وغيرها من مناطق جنوب المغرب، أحست السيدة الحامل بمخاض الولادة، فلم تتمكن من قطع الوادي بسبب سيوله الجارفة، فاضطرت وهي تتألم بشدة إلى وضع توأمين أثنتين وسط مياه الوادي، ما أدى إلى وفاتها مباشرة.
وأشار “عبد العزيز زروال” الذي ثار غضبه وهو يشهر بطاقته الوطنية، عندما كان يحتج أثناء وقفة احتجاجية، رفقة سكان الدوار نساء ورجالا، على واقع التهميش الذي يعانونه منذ سنوات طوال، )أشار( أن زوجته المسكينة التي فارقت الحياة بغثة، قد خلفت وراءها سبعة أطفال صغار، عندما تعذر عليهما قطع الوادي بسبب الفيضانات الذي شهدها هذا الأخير، وبسبب الطريق الغير المعبدة التي أخرت وصولهم إلى الوادي، قبل أن يرتفع منسوب المياه به.

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع