أخر تحديث : الأحد 22 فبراير 2015 - 11:50 مساءً

“استفزازات وتهديدات” مفتش سابق بنيابة العرائش تخلق حالة من الاحتقان والاستياء العام بنيابة سيدي سليمان

عثمان ثوري | بتاريخ 22 فبراير, 2015 | قراءة

تسببت سلوكات منسوبة لمفتش مادة الاجتماعيات بنيابة سيدي سليمان في حالة من الاحتقان والاستياء العام غير المسبوقين منذ إحداثها همت أستاذات وأساتذة المادة بكل ثانويات النيابة الذين طالبوا الجهات المعنية بمساءلة ومحاسبة “المفتش”، الوافد على النيابة قبل فترة قصيرة، عن سلوكاته “الحاطة بكرامة الأستاذة” داعين إلى وضع حد لتجاوزات هذا المفتش، وذلك حتى ” لا تتأزم الأمور أكثر مما هي عليه كما تأزمت في السابق بالنظر لحجم التوتر الذي تسبب به حين كان يعمل في نيابة العرائش، حيث استمر في سلوكاته التي يعرفها الجميع داخل الإقليم والتي أضرت بسمعة جهاز التفتيش وميثاق الشرف الذي ينبغي على المفتش التربوي أن يحترمه ويلتزم به من أجل تخليق الحياة الإدارية وترسيخ ثقافة المرفق العام وقيم الاحترام وتدعيم ثقافة الحوار” حسب البيان الذي توصلت به بوابة القصر الكبير .

واعتبر المحتجون العريضة الاحتجاجية والتنسيق مع الهيئات النقابية والمراسلات المفعلة إلى المصالح النيابية والجهوية والمركزية لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني بداية لمحطات نضالية تصاعدية، في حالة التزام الإدارة الصمت.

11004429_102058713

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع