أخر تحديث : الثلاثاء 28 أبريل 2015 - 7:46 صباحًا

وقفة احتجاجية لدواري البذور و الجوابر أمام المحكمة الابتدائية تجابه بإنزال أمني مكثف

محمد القاسمي | بتاريخ 23 أبريل, 2015 | قراءة

IMG_9933

خاض عدد من سكان دواري البذور و الجوابر التابعين لجماعة سوق الطلبة وقفة احتجاجية صباح اليوم الخميس 23 أبريل للمطالبة برفع ما يعتبرونه حيفا يطالهم من طرف رئيس سابق لنفس الجماعة و إطلاق سراح أبنائهم الذين جرى اعتقالهم من طرف مصالح الدرك الملكي أمس الأربعاء .

الوقفة الاحتجاجية التي دامت زهاء الساعتين و شارك فيها عدد من نساء و شباب الدوار الذين قدموا على الأقدام بعد أن فشلت التعزيزات الأمنية التي تم إرسالها إلى الدوار في وقف زحفهم إلى المحكمة الابتدائية بالقصر الكبير ، تم مواجهتها بإنزال أمني كثيف شارك فيه عدد كبير من قوات الدرك و القوات المساعدة إضافة إلى عدد من عناصر الشرطة .

المحتجون يتهمون رئيسا سابقا للجماعة بالاستيلاء على أراضي تابعة للجماعة السلالية كان يستغلونها ، كما يتهمون ذات الشخص بتسخير نفوذه لترهيبهم سواء عن طريق إرسال بعض البلطجية لتخويفهم أو تهديدهم بالدهس بواسطة سيارة .

فيما قالت مصادر مطلعة في تصريح لبوابة القصر الكبير أن الأمر يتعلق بمحاولة أهالي الدوار الاستيلاء على بقعة أرضية في ملك الرئيس السابق و تحويلها لملعب كرة القدم ، و الاعتقال جاء بناء على شكاية تقدم بها نفس الشخص بعد الاستيلاء على أرضه بالقوة .

جدير بالذكر أن شخصين جرى اعتقالهما أمس من طرف عناصر الدرك الملكي بالقصر الكبير بعد أن كانا موضوع مذكرة بحث ، و هو ما أجج الاحتجاجات التي أسفرت عن اعتقال خسمة أشخاص آخرين ـ حسب تصريح أهالي الدوار ـ  صباح اليوم الخميس بتهم تتعلق بالتحريض و رشق القوات العمومية بالحجارة ، رشق القطار بالحجارة و منع عمل لجنة لضم الأراضي .

IMG_9929

IMG_9924

IMG_9952

IMG_9957

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع