أخر تحديث : السبت 30 مايو 2015 - 9:59 مساءً

رئيس جماعة ريصانة ينفي أي علاقة له بالجرار الذي ” هرّب” من المحجز

محمد القاسمي | بتاريخ 30 مايو, 2015 | قراءة

11335686_703

نفى رئيس جماعة ريصانة الجنوبية عبد العزيز الجلولي أن يكون قد تدخل لإخراج أحد الجرارات المحجوزة بالجماعة أو أمر بذلك ، معتبرا أن إخراج الجرار ” بحضور عناصر من الدرك رفقة القائد والخليفة ” هو مجرد كذب و تدليس .

نفي الجلولي جاء بعد أن نشر أحد المواقع الإخبارية بالعرائش أنه قد أمر بإخراج الجرار المحجوز لكونه يعود إلى أقارب أحد نوابه ، بعد أن ضبط متسلبا ” بسرقة التوفنة ” .

و تعود وقائع القضية إلى سنة 2013 حينما ضبطت مصالح الدرك الملكي جرارا يعمل على نقل التوفنة بدون ترخيص، حيث جرى حجزه و إحالة القضية على القضاء الذي لم يفصل فيها منذ ذلك الحين إلى الآن .
و في غفلة من الجميع ، قام مالك الجرار بعد مضي سنتين باخراجه من المحجز بطريقة غير قانونية ، حيث رجح مصدر أن يكون قام بذلك عن طريق ” دفعه ” حتى لا يثير انتباه السكان ، و قد قام بإرجاعه إلى المحجز بعد انكشاف أمره .

جدير بالذكر أن مصالح الدرك الملكي التابعة لإقليم العرائش قامت بفتح تحقيق في الموضوع و استمعت لمختلف الأطراف التي لها صلة بإخراج الجرار من المحجز و لا زال البحث جاريا إلى الآن .

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع