أخر تحديث : الإثنين 10 أغسطس 2015 - 12:06 صباحًا

حزب الاستقلال يفضح الخروقات التي عرفتها انتخابات الغرف المهنية بإقليم العرائش ويصدر بلاغا للراي العام

محمد الحجيري | بتاريخ 9 أغسطس, 2015 | قراءة

11830704_163109094020906_604453711_n

نظمت مفتشية حزب الاستقلالبإقليم العرائش،صباح يوم الأحد 09 غشت الجاري ، ندوة صحفية في موضوع ” أجواء انتخابات الغرف المهنية ليوم 7 غشت  2015 ” بحضور ممثلي المواقع الإلكترونية الاقليمية و الجهوية ومراسلو بعض الصحف الوطنية و الجهوية ، وذلك بمقر الحزب بمدينة العرائش .

استهلت الندوة الصحفية بتوزيع بلاغ صادر عن مفتشية الحزب بإقليم العرائش تدين فيه استعمال المال بشكل علني وواضح ، قبل وأثناء العملية الانتخابية من طرف لوبيات الفساد الانتخابي ، و كذلك الحياد السلبي الذي مارسه بعض رجال السلطة في مجموعة من الدوائر الإدارية داخل الحواضر وبالعالم القروي ، إضافة الى استمالة مجموعة من مرشحي الحزب من طرف لوبيات الفساد الانتخابي ، مستعملين في ذلك أسلوب الترغيب تارة والترهيب تارة أخرى.
السيد حسن عامر المفتش الاقليمي للحزب ، صرح في مداخلته بأن الندوة الصحفية تأتي في إطار تنوير الرأي العام المحلي و الوطني بالأجواء التي مرت فيها انتخابات الغرف المهنية بالإقليم .معبرا عن استغرابه من الحملة الشرسة التي استهدفت مرشحي الحزب و استعمال المال الحرام قبل و أثناء العملية الانتخابية ، كما هنأ مناضلي الحزب على صمودهم في وجه الفساد وحصولهم على نتائج متميزة باحتلالهم الرتبة الثانية على الصعيد الاقليمي و الوطني .

السيد عبد الإله البحيري نيابة عن المكتب الإقليمي للحزب ، هنأ مناضلات و مناضلي الحزب على قيامهم بحملة انتخابية نظيفة و نزيهة ، مبرزا مجموعة من الخروقات التي شابت استحقاقات 07 غشت ، سواء قبل بداية الحملة الانتخابية أو خلالها وذلك من خلال نهج سياسة الترهيب و الترغيب ضد مرشحي الحزب و استعمال المال الحرام خلال الحملة و اثناء العملية الانتخابية في صمت تام للسلطات المعنية . موجها في ختام كلمته رسالة لمن يهمهم الأمر بضرورة تحصين الديمقراطية و الحفاظ على نظافة العملية الانتخابية حتى لا يتكرر ذلك أثناء الاستحقاقات القادمة .

11830886_163086547356494_28883329_n

السيد عبد العزيز الجلولي رئيس جماعة ريصانه الجنوبية ، اعتبر اللقاء مناسبة لتقييم انتخابات الغرف المهنية، وفرصة لإرسال مجموعة من الرسائل للمسؤولين  حول ما عرفته العملية من خروقات والتي من أبرزها ،استعمال المال الحرام من طرف أباطرة المخدرات المعروفين داخل الاقليم بتواطؤ واضح مع السلطات المحلية،داعيا الجهات المختصة الى القيام بواجبها للحفاظ على التنافس الشريف بين المرشحين .

السيد عبد الرحمان الدنكير ، في كلمته تحدث عن الاستهداف التي يتعرض له حزب الاستقلال في المنطقة الجبلية خاصة جماعة بوجديان و تطفت و القلة ، متهما السلطة المحلية بإرهاب السكان و وابتزازهم و توجيههم للتصويت لصالح مرشح من حزب معين .

السيد عبد الناصر احسيسن عضو المجلس الاقليمي للحزب  ، من جهته أشار الى مجموعة من الخروقات التي عرفتها انتخابات الغرف المهنية قبل وخلال العملية الانتخابية خاصة بدائرة مولاي عبد السلام. ومن بينها التصويت بدون الادلاء بالبطاقة الوطنية ، مؤكدا انه تقدم بشكايات في الموضوع للسلطات المختصة ، داعيا إياها الى تحمل مسؤوليتها في تحصين الديمقراطية وخاصة وان المغرب مقبل على استحقاقات 04 شتنبر المتعلقة بانتخابات المجالس المحلية و الجهوية .

السيد مخلص الجباح ممثل الغرفة الفلاحية بجماعة الساحل تحدث بدوره عن بعض الخروقات ، وعن اقتناع الناخبين ببرنامجه الانتخابي و التصويت عليه رغم الاغراءات المالية . مؤكدا أن الغرف المهنية لم تعد مؤسسة استشارية بل اصبحت لها سلطات واسعة .

ممثلو المواقع الالكترونية الاقليمية و الصحف الوطنية و الجهوية ، ركزت مداخلاتهم على الخطوات التي سينهجها الحزب بعد تسجيل هذه الخروقات وما المناطق التي شهدتها و الدلائل المادية لفضح هذه الخروقات و العيوب التي شابت بعض اللوائح الانتخابية ….

* عدسة : عبد الرزاق القاسمي

11854019_163159774015838_2063152470_n

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع