أخر تحديث : الثلاثاء 12 أبريل 2016 - 12:05 مساءً

هذه تفاصيل خروج شاحنة “الأخطبوط” من الداخلة لتعبأ بالحشيش في القصر الكبير

الأول | بتاريخ 12 أبريل, 2016 | قراءة

hachich

الأول –

علم موقع “الأول” أن التحقيقات الجارية بخصوص شحنة المخدرات، التي حجزت فجر أمس الأحد، بميناء طنجة المتوسط على متن شاحنة للنقل الدولي كانت متوجهة إلى اسبانيا، أسفرت عن تفكيك عصابة إجرامية دولية تنشط في مجال تهريب المخدرات بين المغرب وأوروبا، وإيقاف سبعة من أفرادها، أحدهم يشتبه في كونه العقل المدبر لهذه الشبكة.
وعلم موقع “الأول” من مصادر متطابقة، أن هذه العملية، التي تمت بتنسيق بين فرقة من المكتب المركزي للأبحاث القضائية التابع لمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، وعناصر من الدرك الملكي بالعرائش، جاءت بناء على اعترافات سائق الشاحنة المحجوزة، الذي تم إيقافه من قبل الفرقة الجمركية المكلفة بمكافحة المخدرات والمراقبة عبر السكانير بالميناء ذاته.
وأوضحت المصادر ذاتها، أن البحث الأولي الذي أجرته عناصر الشرطة القضائية بالميناء المتوسطي مع سائق الشاحنة المحجوزة، التي ضبطت محملة بأزيد من ستة أطنان من المخدرات، كشف أن العملية تمت بمخزن يقع بدوار “الصنادلة” بضواحي مدينة القصر الكبير، لتلتحق بالمنطقة فرق أمنية، كانت مدعمة بعناصر الدرك الملكي التابعة لإقليم العرائش، وقامت بمحاصرة المخزن المذكور، قبل أن تقتحمه لتعثر بداخله على شاحنة ثانية للنقل الدولي، يعتقد أنها استعملت للتمويه عند خروجها من مدينة الداخلة وهي محملة بالسمك المعد للتصدير نحو القارة الأوربية.
وقد أسفرت هذه العملية على إيقاف سبعة أشخاص يشتبه في تورطهم في هذه العملية، ومن بينهم الحارس (حميدو.م)، وهو أحد أبناء هذه المنطقة، فيما تمكن صاحب المخزن، الملقب بـ “المعيزي” من الفرار إلى وجهة مجهولة، إذ لازالت التحقيقات مستمرة مع المشتبه فيهم الـ 7، وذلك تحت إشراف النيابة العامة المختصة، لتسليط مزيد من الضوء على نشاط هذه الشبكة وتحديد الارتباطات المحتملة لأفرادها مع شبكات إجرامية أخرى، وذلك من أجل توقيف باقي المتورطين في هذه القضية.
وكانت عناصر فرقة مكافحة المخدرات والمراقبة عبر السكانير بميناء طنجة المتوسط، تمكنت فجر أمس الأحد، من حجز كمية هامة من المخدرات، التي وصل وزنها إلى ستة أطنان و370 كيلوغرام من مخدر “الشيرا”، وضبطتها على متن شاحنة مقطورة قادمة من مدينة الداخلة ومتوجهة نحو الجارة الشمالية اسبانيا.
وضبطت هذه الشحنة الهامة، بعد مراقبة الشاحنة بواسطة جهاز “السكانير”، حيث أثار انتباه العناصر الجمركية إشارات غير عادية ظهرت على الصور التي يبعثها الجهاز، ليتم إخضاع الشاحنة لتفتيش يدوي دقيق، أسفر عن ضبط الكمية المذكورة مخبأة بعناية داخل صناديق للسمك المجمد المعد للتصدير، واعتقال سائق الشاحنة (م.ك)، وهو مغربي يبلغ من العمر حوالي 42 سنة.

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع