أخر تحديث : الإثنين 18 سبتمبر 2017 - 10:51 مساءً

جماعة سوق الطلبة تحيي مهرجانها الدولي الثاني بداية من الخامس من شهر أكتوبر القادم،

سليمان عربوش | بتاريخ 18 سبتمبر, 2017 | قراءة

سليمان عربوش:

وخلال ثلاثة أيام متتالية ستشهد جماعة سوق الطلبة القروية إقامة مهرجانها الدولي في نسخته الثانية، بمشاركة وفود من ثمان دول إفريقية إضافة إلى إسبانيا، وذلك بتنسيق ودعم من الاتحاد الإفريقي للمنظمات الغير حكومية والجمعية الوطنية للمقاولات الإسبانية بالمغرب ومختبر الأبحاث بكلية متعددة الاختصاصات بالعرائش، وستعرف أيام المهرجان مشاهد من الفكلور المغربي وحلقات دراسية وثقافية وسياسية واقتصادية للمغرب والمنطقة والجهة عموما في اجتهاد قل نظيره من طرف هذه الجماعة الفتية، والتي يرأسها شاب مجد وطموح يثابر جاهداً يسابق الزمن من أجل إعطاء صورة جديدة عن المنطقة غير تلك الصورة النمطية المعتادة لدى دوائر القرار في بعض الجماعات المماثلة، يحارب فيها طواحين الهواء من كل جهة، سواء تلك التي تجمعه بأفراد جماعته الذين عملوا حتى على حرمان جمعيات المجتمع المدني التي تدعم المهرجان من منح الدعم، رغم تفوقها الكبير في المجال الذي تهتم به كجمعية أصول للفروسية التي احتلت المرتبة الثالثة في السنة الماضية على الصعيد الوطني، ورغم ذلك امتنعت أغلبية الأعضاء الذين يمثلون معارضة بهذا المجلس من تخصيص أي دعم لها رغم أنها ستشارك في البطولة الوطنية بالججيدة في 16 من الشهر القادم. ومعارك أخرى من بعيد لا هدف لديها غير النيل من كل عمل جميل. المهرجان سيتخلله عروض فنية ولقاءات دراسية بمشاركة العديد من الفرق الفكلورية المحلية في الفروسية، إضافة إلى تقديم عروض فنية واحتفالية تظهر الموروث الثقافي المحلي من خلال تلاقحه مع ثقافات دول البحر المتوسط ودول افريقيا الصديقة، وسيكون المجال مناسباً للتعريف بالمجهود الاقتصادي والفلاحي الوطني في منطقة حوض اللوكوس، وما تزخر به المنطقة من عطاءات في الميدان الفلاحي إنتاجا وصناعة وتسويقا.

أوسمة : , ,

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع