أخر تحديث : الخميس 23 نوفمبر 2017 - 10:39 صباحًا

عبد الحكيم الأحمدي يوضح حيثيات تأجيل المصادقة على اتفاقية تكوين حملة الشواهد في مهن التدريس

بوابة القصر الكبير | بتاريخ 23 نوفمبر, 2017 | قراءة

بوابة القصر الكبير ـ محمد القاسمي
تفاعلا مع المقال المنشور ببوابة القصر الكبير و الذي تناول موضوع تأجيل اتفاقية تكوين حملة الشواهد في مهن التدريس و موقف بعض مستشاري المجلس الإقليمي بالعرائش الذين دافعوا عن تأجيل الإتفاقية ، توصلت بوابة القصر الكبير بتوضيح من السيد عبد الحكيم الأحمدي ، عضو المجلس الإقليمي و عضو البرلمان المغربي ، أجمل فيه الأسباب التي دفعت بأعضاء المجلس الإقليمي للتصويت بتأييد تأجيل الإتفاقية .

التوضيح جاء على الشكل التالي :

نظرا لما تم تداوله من معلومات مغلوطة ومجانبة للصواب بخصوص نقطة جدول اعمال الدورة الاستتنائية الاخيرة للمجلس  الاقليمي للعرائش المتعلقة باتفاقية التكوين مع جهة طنجة تطوان الحسيمة مشكورة والمدرسة العليا للاساتذة بمر تيل؛ نود بصفتنا عضوا بالمجلس الاقليمي من ابداء الملاحظات التالية :

1- قرار تأجيل المصادقة على الاتفاقية وليس الغائها تم بمصادقة جميع اعضاء المجلس بالإجماع اغلبية ومعارضة بعد نقاش مستفيض جاد وهادف هذا القرار بني على
مايلي :
– يجب فتح باب التسجيل لجميع الطلبة
الحاصلين على الاجازة بالاقليم بمختلف الجماعات عبر جميع وسائل التواصل بمختلف الجماعات حيت يضل عدد 1270 موجز لا يعكس العدد الحقيقي للطلبة المستهدفين بالإقليم.
– معايير انتقاء 300 مستفيذ غامضة وغير واضحة .
– تسويق فكرة خاطئة لدى الطلبة المستهدفين بربط التكوين بالتوظيف
– حصة الاقليم من مناصب التعاقد تبقى تابتة بغض النظر عن التكوين من عدمه.
– عدم توصل اعضاء المجلس بالاتفاقية الا يوم الدورة اذ لم تكن الفرصةمتاحة لاثارة هذه الملاحظات قبل الدورة .
– التأكيد على حق جميع طلبة الاقليم في التكوين و التوظيف .

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع