أخر تحديث : الأحد 25 مارس 2018 - 10:32 مساءً

أعضاء جماعة السواكن يطلعون على تجربة استثمار البرتغال للتراث التاريخي والثقافي

بوابة القصر الكبير | بتاريخ 25 مارس, 2018 | قراءة

بوابة القصر الكبير ـ طافيرا
في إطار برنامج زيارة وفد الجماعة الترابية السواكن إلى بلدية tavira البرتغالية ، قام الوفد بزيارة مجموعة من المواقع والمعالم التاريخية في مدينة طافيرا، حيث استمعوا إلى شروحات الدكتور جورج كيروش رئيس قسم التراث والمتاحف والفنون والخبير الدولي في مجال التراث الثقافي. وقد وقف اعضاء الوفد على معطيات دقيقة ومفصلة بخصوص تجربة بلدية طافيرا في استثمار تراثها التاريخي في خلق دينامية اقتصادية محلية تقوم أساسا على النشاط السياحي.

وتشتهر مدينة طافيرا البرتغالية بتعدد كنائسها القديمة، إذ تتوفر على 21 كنيسة تاريخية تعود إلى حقب زمنية مختلفة، بعضها كانت مساجد للمسلمين خلال فترة خضوعها للدولة الإسلامية ما بين القرن 8 و13 ميلادي، كما تتوفر المدينة على عدة متاحف موضوعاتية، إضافة إلى كونها مدينة مصنفة لدى اليونيسكو كمركز للتراث الغذائي للبحر الأبيض المتوسط الذي يعد تراثا لاماديا للإنسانية.

النشاط السياحي بمدينة طافيرا يقوم في جزء كبير منه على تراثها التاريخي، فضلا عن كونها مدينة ساحلية تطل على المحيط الأطلسي، وتحتضن سنويا حوالي 50 مهرجانا وملتقى فنيا وتراثيا، وهو ما جعلها تستقطب حوالي مليون سائح في السنة، في الوقت الذي لا يتجاوز عدد ساكنتها 26 الف نسمة.

كما زار وفد الجماعة الترابية السواكن، قسم التراث والفنون والمتاحف التابع للبلدية، والذي يراسه الدكتور جورج كيروش، ويشتغل إلى جانبه فريق يتكون من 40 موظفا متخصصون التاريخ والاركيولوجيا والفنون والتراث وإدارة المتاحف والمهرجانات.

زيارة وفد الجماعة الترابية السواكن، كانت فرصة للوقوف على التجارب التي يمكن نقلها إلى جماعة السواكن ومحيطها القريب خصوصا مدينتي القصر الكبير والعرائش.

 

 

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع