أخر تحديث : الإثنين 26 مارس 2018 - 10:33 مساءً

قافلة المصباح تجوب القرى الجبلية لإقليم العرائش

بوابة القصر الكبير | بتاريخ 26 مارس, 2018 | قراءة

 -بوابة القصر الكبير- محمد كماشين : 

في إطار تواصل أعضاء قافلة المصباح مع المواطنين قام وفد من ممثلي حزب العدالة والتنمية بمجلسي البرلمان و المستشارين يوم الجمعة 23 مارس 2018 بزيارة عدد من القرى الجبلية بإقليم العرائش وخاصة تلك التابعة لجماعتي السبت بني كرفط و اخميس بني عروس.

تكون وفد القافلة التي تنطم تحت شعار ” الديمقراطية أساس العدالة الاجتماعية ” من خمسة برلمانيين ( محمد الحمداوي، عبدالإله الحلوطي، إبراهيم الشيخ، أحمد الهيقي، محمد الزويتن) بالإضافة إلى الكاتب الإقليمي أحمد الخاطب ومنتخبي الحزب بالمجلس الإقليمي وبالمجالس الترابية وبعض مناضلي الحزب.

برنامج  اليوم التواصلي تميز صباحا يعقد أعضاء الفريق لقاء مع الفريق التقني الساهر على إنجاز مشروع سد خروفة ، بحيث تم التعرف عن تقدم الاشغال وانعكاس انجاز  السد على الساكنة.

 و تواصل أعضاء القافلة مع الساكنة واستمعوا إلى عدد من مشاكلهم : تعويض عن نزع ملكية الأراضي،  ، ومشكلة الكهرباء وأعمدته المتساقطةو مشكلة التشغيل لأبناء المنطقة،  وكذا الخصاص في الموارد البشرية من أطباء وممرضين وأدوية ، وغياب المداومة بالمركز الصحي الوحيد بالمنطقة.

ويبقى من بين أهم المطالب التي ألح عليها ساكنة الصخرة هو إعادة فتح المدرسة العتيقة بمسجد الوليين التي أغلقت حتى تقوم بأدوارها.

وانتقلت القافلة بعد ذلك إلى جماعة بني عروس، وتم عقد لقاء تواصلي مع بعض الفعاليات الجمعوية والتعاونيات الفلاحية والمنتخبين، تعرف الوفد من خلاله على أهم المشاكل بالمنطقة.

وعبر الحضور بمدشر أفرنو عن اهتمام المواطنين وحاجتهم إلى فتح أقسام للتعليم الأولي وأخرى لمحاربة الأمية والتربية غير النظامية بهذه المناطق التي تعرف أكبر نسبة للأمية على صعيد الجهة.

وعن هذه الزيارة ذكر الكاتب الإقليمي للحزب أحمد الخاطب أن انطلاقة القافلة كانت إيجابية وفاعلة، حيث تم تجميع عدد من الملفات وشكايات المواطنين ، والتي ستصاغ على شكل ملفات مطلبية، تسلم للفريق البرلماني، وسيتم متابعتها حسب المصالح والقطاعات.

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع