أخر تحديث : الأربعاء 3 أكتوبر 2018 - 12:24 صباحًا

المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية تؤكد حرصها على أمن المؤسسات التربوية و تفني انعدام الأمن بإعدادية ريصانة

بوابة القصر الكبير | بتاريخ 3 أكتوبر, 2018 | قراءة

بوابة القصر الكبير ـ محمد القاسمي
أكدت المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية بإقليم العرائش أنها تضع مسألة الأمن بمحيط المؤسسات التعليمية ضمن أولوياتها و أنها تقوم بالتنسيق مع السلطات الأمنية من أجل أجل التدخل كلما دعت الضرورة إلى ذلك .

كما نفت المديرية الإقليمية ، في بلاغ توصلت به ببوابة القصر الكبير ” تسجيل المديرية أي انفلات أمني بمحيط ثانوية ريصانة الإعدادية ” و ذلك ردا على مقال نشره الموقع أمس الإثنين ” تلاميذ إعدادية ريصانة يشتكون إنعدام الأمن و التملص من المسؤولية جواب المسؤولين ” .

و في نفس السياق دعت المديرية الإقليمية ” مختلف الفاعلين المؤسساتيين والمدنيين و كل المهتمين بالوسط التعليمي إلى الانخراط في هذه العملية لتأمين محيط المؤسسات من جميع أشكال العنف ” .

بلاغ المديرية :

مديرية العرائش
مصلحة الشؤون القانونية والتواصل و الشراكة

بـــــــــلاغ

على إثر المقال الذي نشرته الجريدة الإلكترونية بوابة القصر تحت عنوان:” تلاميذ إعدادية ريصانة يشتكون انعدام الأمن و التملص من المسؤولية جواب المسؤولين” يوم الاثنين 01 أكتوبر 2018،والذي تغيب عنه الموضوعية و الحياد ،و تنويرا للرأي العام، تقدم المديرية الإقليمية للتربية والتكوين بالعرائش البيانات والتوضيحات التالية:
1- توفير الأمن بمحيط المؤسسات التعليمية بالإقليم هي من أولويات المديرية الاقليمية ،إذ تباشر هذه العملية بتنسيق تام مع السلطات الإقليمية والأمنية؛ و التي لا تتوانى للتدخل كلما دعت الضرورة لذلك؛
2- عدم تسجيل المديرية أي انفلات أمني بمحيط ثانوية ريصانة الإعدادية كما أن المديرية لم تتوصل بأية شكاية في الموضوع ؛
3- حرص المديرية على تقوية التنسيق الأمني مع السلطات الإقليمية و المحلية و الأمنية لتكثيف الحضور الأمني و التدخل الميداني بمحيط المؤسسات التعليمية، و تفعيل دور الفرق المكلفة بتأمين الوسط المدرسي بتعزيز دوريات شرطة و الدرك الملكي؛
و في الأخير ندعو مختلف الفاعلين المؤسساتيين والمدنيين و كل المهتمين بالوسط التعليمي إلى الانخراط في هذه العملية لتأمين محيط المؤسسات من جميع أشكال العنف.

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع